فرص تأهل الأحمر تتضاءل.. و«الساموراي» يحجز مقعداً في دور الـ16

«فيروس» ياباني يضرب المنتخب العماني

صورة

تأهل المنتخب الياباني إلى دور الـ16 لبطولة كأس الأمم الآسيوية، بعد تغلبه على نظيره العماني، أمس، على استاد مدينة زايد الرياضية في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة.

وبهذه النتيجة، ارتفع رصيد المنتخب الياباني إلى ست نقاط من فوزين متتاليين على تركمانستان وعمان، ضمن تأهله بغض النظر عن نتيجة مباراته الثالثة والأخيرة أمام أوزباكستان، فيما ظل المنتخب العماني بلا رصيد من النقاط في المركز الأخير، وتضاءلت فرص تأهله للدور الثاني انتظاراً لمباراته الأخيرة مع تركمانستان.

جاء هدف فوز المنتخب الياباني والمباراة الوحيد في الدقيقة 28 من الشوط الأول عن طريق هارتوشي من ضربة جزاء مشكوك في صحتها.

في الشوط الأول، تبادل الفريقان إضاعة الفرص السهلة، وبدأها المنتخب الياباني بإضاعة ثلاث فرص مؤكدة في أول ربع ساعة تألق خلالها حارس ودفاع عمان في إبعاد الخطورة عن مرماهم، وفي الدقيقة 20 سنحت أخطر فرص منتخب عمان في الشوط الأول عندما مرر صلاح اليحياني كرة متقنة على طبق من ذهب إلى محسن الغساني الذي انفرد بالحارس وراوغه، وسدد الكرة بغرابة شديدة خارج المرمى.

وواصل حارس مرمى عمان فايز الرشيدي تألقه وأنقذ مرماه من هدف مؤكد بعد أن نجح في التصدي لتسديدتين متتاليتين من انفرادين لمينا مينو ورتيسو في الدقيقة 24.

وأضاع مهاجم اليابان مينا مينو فرصة ذهبية محققة من انفراد صريح بمرمى عمان في الدقيقة 26، ونجح الحارس فايز الرشيدي في إنقاذ الكرة.

وأسفرت هجمات اليابان المتتالية عن تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 28 عن طريق هارتوشي من ركلة جزاء احتسبها الحكم بعد تدخل من مدافع عمان رائد إبراهيم على أحد مهاجمي اليابان، واعترض عليها لاعبو عمان باعتبار أن الكرة كانت خارج منطقة الجزاء.

وفي الدقيقة 45 طالب لاعبو عمان بضربة جزاء بعد أن لمست الكرة يد مدافع اليابان ناناتومو داخل المنطقة، لكن الحكم لم يحتسب شيئاً وسط احتجاجات شديدة من لاعبي عمان والجماهير التي حضرت إلى ملعب استاد مدينة زايد الرياضية لتشجيع الفريق، لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب الياباني بهدف واحد دون رد.

وفي الشوط الثاني، تبادل الفريقان الهجمات الخطيرة في محاولة للتسجيل وأضاع المنتخبان بعض الفرص، خصوصاً المنتخب العماني الذي سيطر على مجريات اللعب بمرور الوقت في سعيه لإدراك التعادل، وتراجع المنتخب الياباني قليلاً مع الاعتماد على الهجمات المرتدة.

وكانت أخطر فرص الشوط الثاني لمدافع عمان المتقدم رائد إبراهيم الذي وصلته الكرة وحده من ضربة ركنية وسددها قوية فوق العارضة في الدقيقة 80 وسط حسرة الجماهير العمانية في المدرجات. وفي الدقيقة 89، أضاع البديل أوتو جونيا فرصة لليابان عندما انفرد من الجهة اليمنى وسدد بقوة، لكن الحارس فايز الرشيدي تصدى للكرة وحولها إلى ضربة ركنية.

طباعة