أبرزها التفوق الهجومي والحفاظ على الشباك النظيفة

4 أرقام تكشف عن ملامح لقب سعودي آسيوي جديد

كشف انتصار المنتخب السعودي على نظيره اللبناني 2-صفر، أول من أمس، في ثاني جولات المجموعة الخامسة في كأس آسيا «الإمارات 2019»، عن أربعة أرقام تؤهل الأخضر السعودي إلى مواصلة مشواره الناجح في النسخة الحالية والسير على خطى نسخة 1996 التي أقيمت أيضاً في الإمارات وتوج بلقبها مرة ثالثة في تاريخه بعد بطولتي 1984 و1988.

ويتقدم الأرقام السعودية في النسخة الحالية تفوقه الهجومي الذي قاد «الأخضر» لتسجيل ستة أهداف في مباراتين، ولغة الإحصائيات التي تكشف عن ملامح شخصية البطل، بجانب القدرة على الحفاظ على الشباك نظيفة لمباراتين متتاليتين عقب الفوز في المباراة الافتتاحية على كوريا الشمالية 4-صفر.

«الإمارات اليوم» ترصد الأرقام الأربعة التي تؤهل السعودية للمضي قدماً نحو خطف لقب قاري جديد ومعادلة الرقم القياسي للساموراي الياباني المتوج بكأس آسيا أعوام 1992 و2000 و2004 و2011.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة