سجل هدف الفوز في الدقيقة 90

علي عدنان ينقذ العراق من «الفخ الفيتنامي»

صورة

تجنّب منتخب «أسود الرافدين» صدمة ضربة البداية في كأس آسيا، أمس، بعد أن نجا من فخ المنتخب الفيتنامي وخرج بفوز في الوقت القاتل 3-2، في المباراة التي أقيمت على استاد مدينة زايد الرياضية في أبوظبي ضمن المجموعة الرابعة، ليحتل العراق المركز الثاني خلف إيران المتصدر بفارق الأهداف.

ويحسب لمدرب العراق، السلوفيني كاتانيتش، عندما أجرى تبديلاً تكتيكياً في الشوط الثاني بإشراك همام طارق صاحب النزعة الهجومية، الذي سجل هدف التعادل، قبل أن يتقدم علي عدنان بخبرته المتراكمة ويسجل هدفاً في الدقيقة 90 من كرة ثابتة.

بدأت المباراة سريعة من الطرفين، ومن أول هجمة سجل العراق هدفاً في أول ثواني المباراة، بعد هجمة قادها علي عدنان، لكن الهدف تم إلغاؤه بسبب وجود خطأ.

وسجل فيتنام الهدف الأول عن طريق علي فايز بالخطأ في مرماه في الدقيقة 25.

وعاد العراق إلى المباراة، من خلال هدف التعادل الذي سجله مهند علي، بعد وصلة تكتيكية استعرض بها في الدقيقة 35، بعدها بسبع دقائق تقدم فيتنام بالهدف الثاني سجله تشونغ نغوين يونغ في الدقيقة 42 مستفيداً من خطأ دفاعي جديد.

وبعد دخول همام طارق في الدقيقة 58، أسهم ذلك في إحداث فارق فني لمصلحة العراق، قبل أن ينجح همام في التسجيل في الشباك الفيتنامية.

وعاد حسين علي ليقود هجمة أخرى تبادل بها الكرة مع المنطلق من اليسار همام طارق، لولا أن كرته أبعدت من المدافعين في الدقيقة 69.

ونجح علي عدنان من تسجيل هدف الفوز بعد ضربة حرة مباشرة قريبة من منطقة الجزاء.

طباعة