مشاركة الحبسي مع الهلال تثير الجدل في عمان

أثار حارس مرمى المنتخب العماني لكرة القدم، علي الحبسي، جدلاً واسعاً في الأوساط العُمانية، بعدما تأكدت مشاركته مع الهلال السعودي في مباراة رسمية ستقام في 11 الجاري أمام الرائد في الجولة الـ16 من دوري المحترفين السعودي.

وكان الجهاز الفني لمنتخب عُمان بقيادة الهولندي بيم فيربيك قد استبعد الحبسي من قائمة الأحمر المشاركة في أمم آسيا التي نتطلق غداً في ضيافة الإمارات بسبب إصابته بتمزق في عضلة الفخذ اليسرى، خلال مشاركته في مباراة فريقه الهلال أمام الأهلي في منافسات الدوري السعودي.

وعجّ «تويتر» بمئات التعليقات حول هذا الموضوع، إذ تكهنت جماهير عُمانية بأن استبعاد الحارس راجع لخلافات مع المدرب.

وكان علي الحبسي، قد نشر تغريدة عبر حسابه في «تويتر» أعرب خلالها عن ثقته في زملائه اللاعبين بتحقيق طموحات العمانيين في البطولة القارية، وكتب: «فترة الإصابة من أصعب الفترات نفسياً على شعور لاعب كرة القدم، فما بالك عندما تحرمك (الإصابة) المشاركة مع المنتخب الوطني. ثقتي في زملائي اللاعبين كبيرة بتحقيق الطموحات».

وكشفت صحيفة «الشرق الأوسط»، أمس، النقاب عن نية مدرب الهلال السعودي البرتغالي جيسوس عدم قيد علي الحبسي ضمن قائمة الفريق في دوري أبطال آسيا، مفضلاً قيد لاعب أجنبي آخر في خط الدفاع. وكانت حالة من الارتياح قد سيطرت على المنتخب الوطني العماني بعدما تمكن في آخر تجاربه الودية الدولية من الفوز على نظيره التايلاندي 2-صفر في المباراة التي جرت بينهما في العاصمة أبوظبي.

وأقيمت المباراة بعيداً عن عيون الجماهير نزولاً عند رغبة مدرب المنتخب التايلاندي، الذي طلب خوض المباراة بعيداً عن الجماهير والإعلام كافة.

وتلعب عمان في النهائيات ضمن المجموعة السادسة إلى جانب اليابان وأوزبكستان وتركمنستان.

طباعة