قال إن المنافسة في اللقب الآسيوي مفتوحة

خوان بيتزي: «الأخضر» لعب مباراة مونديالية مع كوريا الجنوبية

مدرب المنتخب السعودي خوان بيتزي. أرشيفية

أشاد المدير الفني للمنتخب السعودي، خوان بيتزي، بقوة المباراة الودية التي أداها فريقه أمام نظيره الكوري الجنوبي، أول من أمس، استعداداً لنهائيات بطولة كأس الأمم الآسيوية، التي يستهلها المنتخب السعودي بلقاء كوريا الشمالية الثلاثاء المقبل، على استاد مكتوم بن راشد، في افتتاح منافسات المجموعة الخامسة، التي تضم معه منتخبات: قطر ولبنان وكوريا الشمالية.

وقال بيتزي، في تصريحات صحافية، بعد المباراة التي انتهت بالتعادل دون أهداف: «المنتخب السعودي خاض مباراة مونديالية قوية وصعبة أمام المنتخب الكوري، وهي أشبه بمباريات كأس العالم من حيث قوة التنافس والروح القتالية العالية والرغبة في تحقيق الفوز، وكانت شيقة وجذابة بين فريقين قويين، وشهدت سجالاً طوال فتراتها وتقاسماً للأفضلية منهما، ونجح كل منتخب في فرض أسلوب لعبه على منافسه في أوقات كثيرة منها، واستفدنا كثيراً من المباراة على جميع النواحي للاطمئنان على جاهزيتنا لكأس أمم آسيا، وأنا سعيد بأداء اللاعبين».

وأشار بيتزي إلى مكاسب فريقه من المباراة، وقال: أهم ما لمسته هو حس المسؤولية والنظام والروح القتالية في الملعب، والتركيز طوال الـ90 دقيقة، ولو نجح الفريق في تكرار الانضباط والروح نفسيهما، اللذين خاض بهما مباراة كوريا الجنوبية سيقدم الأداء المنتظر والمقنع في مباريات كأس آسيا،، لكن الفريق لايزال يفتقد اللمسة الأخيرة، وإن وجد سبيله لهز شباك المنافسين من أقصر الطرق وتجنب الأخطاء الفردية سيكون له شأن آخر في المنافسة في البطولة، التي لن تكون سهلة على الإطلاق لمشاركة عدد كبير من المنتخبات القوية في القارة الصفراء، والطامحة إلى الدخول في دائرة المنافسة، ما يجعل الصراع على اللقب مفتوحاً.

وعن خوض فهد المولد المباراة كمهاجم صريح وإمكانية الدفع به في هذا المركز في مباريات البطولة، قال «قناعتي الفنية لا ترتبط باسم اللاعب، وأركز في اختياراتي على مستواه الجيد في التدريبات وإجادته لمركز بعينه، ووفق طبيعة المنافس وأسلوب لعبه يمكن تغيير مراكز اللاعبين داخل الملعب، ويعد فهد المولد من الخيارات المهمة في الشق الهجومي، ونحن كجهاز فني لا نقتصر على أسلوب معين أو لاعب بعينه في مركز المهاجم الصريح».

وأضاف: اللعب بمهاجم صريح أو ثنائي في المقدمة، خلال منافسات البطولة القارية، سيعتمد على المنافس الذي نقابله، وأنا لا أتقيد بأسلوب بعينه، بل لديَّ مرونة تامة في التعامل مع كل مباراة على حدة.

وضع ياسر الشهراني مطمئن

طمأن مدرب المنتخب السعودي أنصار الأخضر حول وضع اللاعب ياسر الشهراني، وقال إن استبداله في الشوط الثاني كان مجرد إجراء احترازي في انتظار مراجعة الجهاز الطبي، لكنه شدد على أنه ليس هناك شيء، وأن الوضع العام للاعب مطمئن.

• يستهل المنتخب السعودي مشواره في كأس آسيا بلقاء كوريا الشمالية الثلاثاء المقبل.

طباعة