شهد سباق الإسطبلات الخاصة للقدرة في سيح السلم

محمد بن راشد: أوصلنا الخيل إلى العالمية وأعدناها إلى مقرّها الأساسي

صورة

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أمس، سباق الإسطبلات الخاصة والاشتراك الفردي لمسافة 119 كيلومتراً، في ثاني أيام مهرجان محمد بن راشد للقدرة في مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، بحضور سمو الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، وبمشاركة 342 فارساً وفارسة من مختلف الإسطبلات داخل الدولة.

محمد بن راشد:

«هذا المهرجان لا يوجد فيه فائز وخاسر، نجاح المهرجان وراحة الملاك والمدربين هي فرحة المهرجان بأكمله».

وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بالسباق المخصص للإسطبلات الخاصة، وقال في تصريحات لقناتي «دبي ريسينغ» و«ياس»: «نشجع المواطنين على المشاركة، نحن نحب الخيل، ونحب من يحب الخيل، وهذا المهرجان لا يوجد فيه فائز وخاسر، نجاح المهرجان وراحة الملاك والمدربين هي فرحة المهرجان بأكمله».

وأضاف: «رفعنا الجوائز، وكذلك نساعدهم بشراء بعض الخيول، ورأينا العدد الكبير من المشاركين، وبالنسبة لتقديم جوائز حتى المركز

الـ70 هي خطة بهدف أن يحافظوا على الخيل، ويستكملوا السباق حتى نهايته».

وتابع سموّه قائلاً: «من صغري وأنا أحب الخيل وأركبه، أوصلنا الخيل إلى العالمية، الخيل في الأساس من الجزيرة العربية، وأعدناها إلى مقرها الأساسي بدعم سباقات السرعة وسباقات التحمل، ونرغب في أن تكون المنافسة أكبر من الإسطبلات الأخرى».

- حسمت لقب سباق الإسطبلات الخاصة، الفارسة الجنوب إفريقية جيسيكا موستيرت، وحل ثانياً الفارس إبراهيم الحمادي، وثالثة الفارسة ليلى المرزوقي.

أما بالنسبة إلى سباق كأس محمد بن راشد، الذي يقام الجمعة المقبلة، قال سموّه: «الكأس سيشهد مشاركة أجنبية وضيوفاً، وسندعمهم وندعم المواطنين لشراء الخيل»، أما بالنسبة إلى التوقعات، فقال سموّه: «الإسطبلات الكبيرة مرشحة، مثل، الوثبة، وإف 3، وإم 7، وإم آر إم، والأخوان الشيخ طحنون، وعمير، وعبدالله، دوماً ينافسون بقوة، ولديهم حظوظ».

وعن التنظيم، قال سموّه: «نحن راضون عن التنظيم، ونصر على أن يكون التنظيم جيداً، لأن هذه الرياضة يجب أن تكون شريفة، وفي دولة الإمارات المنافسة طيبة».

ورداً على سؤال حول مشاركة سمو الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، في السباقات، قال سموّه: «تأخّر في المشاركة، أنا عندما كان عمري 12 عاماً كنت أشارك، ولكنه قادم».

في المقابل، حسمت لقب السباق، الفارسة الجنوب إفريقية جيسيكا موستيرت على صهوة الجواد «رو هامليت» المملوك إلى إسطبلات زعبيل، مسجلة زمناً قدره 4:17:7 ساعات، وجاء في المركز الثاني الفارس إبراهيم الحمادي على الجواد «أغالي» المملوك إلى إسطبل ماس للقدرة، مسجلاً زمناً قدره 4:19:00 ساعات، بينما احتلت المركز الثالث الفارسة ليلى المرزوقي على الجواد «زاغارة» المملوك إلى إسطبلات الكمدة للقدرة، مسجلة زمناً قدره 4:21:59 ساعات.

وتصدّر الفارس راشد حميد الغاندي المرحلة الأولى لمسافة 40 كيلومتراً، على صهوة الجواد «دي بولسكي» المملوك إلى إسطبلات زعبيل، مسجلاً 1:29:41 ساعة، وجاء ثانياً الفارس سهيل علي الغيلاني على صهوة الجواد «ما» المملوك لإسطبلات إس إس بزمن 1:29:46 ساعة، واحتل المركز الثالث الفارس أحمد علي الشامسي على صهوة الجواد «بيبا باشا» المملوك إلى إسطبل ماس للقدرة، مسجلاً 1:29:51 ساعة.

وفي المرحلة الثانية لمسافة 35 كيلومتراً، ارتفعت المنافسة، بعدما تقدّم الفارس الغيلاني من الثاني إلى الصدارة، مسجلاً 2:47:04 ساعة، كما صعد الفارس الأوروغوياني أندريس ريفيرو من الـ12 إلى الوصافة على الجواد «للكارا» المملوك إلى إسطبلات العين بزمن 2:47:12 ساعة، وجاءت ثالثة الفارسة ليلى المرزوقي متقدمة من الرابع، ومسجلة 2:47:16 ساعة.

وحافظ سهيل الغيلاني على الصدارة في المرحلة الثالثة لمسافة 26 كيلومتراً، مسجلاً 3:43:44 ساعات، بينما تقدمت الفارسة الجنوب إفريقية جيسيكا موستيرت من الخامس إلى الوصافة بزمن 3:44:33 ساعات، وجاء في المركز الثالث الفارس إبراهيم الحمادي، مسجلاً زمناً قدره 3:45:11 ساعات.

سباق «جميلتي» ينطلق اليوم

ينطلق سباق «جميلتي» للقدرة لمسافة 120 كيلومتراً، المخصص للأفراس، اليوم، في مدينة دبي الدولية للقدرة، في ثالث سباقات مهرجان محمد بن راشد للقدرة.

وتعود تسمية السباق «جميلتي» إلى توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ليكون على اسم الفرس الشهيرة «جميلتي»، المملوكة لغودلفين، الفائزة بلقب «1000 غينيز الإماراتي».

طباعة