هاسيك: غياب أجانب عجمان الأربعة مفاجأة غير متوقعة

الرمادي يوضّح سبب عدم إشراك لاعبيه الأساسيين بـ «ضغوط المباريات»

لاعب الفجيرة محمد خلفان محاصر من لاعبي عجمان. من المصدر

دافع مدرب عجمان، المصري أيمن الرمادي، عن قراره بعدم مشاركة اللاعبين الأجانب أمس، أمام الفجيرة في مباراة ثمن نهائي الكأس، التي أنتهت بفوز الفجيرة بهدف دون رد سجله لاعب عجمان محمد علي، بالخطأ في مرماه، مشيراً إلى أنه كان يدرك صعوبة وجودهم ضمن التشكيلة الأساسية بسبب معاناتهم خوض مباريات مضغوطة في المرحلة الماضية، الأمر الذي أدى إلى قرار عدم مشاركتهم، إلى جانب الثقة الكبيرة باللاعبين المواطنين الذين اعتمد عليهم أمام الفجيرة.

وأكد في مؤتمر صحافي، أنه كان يسعى للتأهل إلى الدور ربع النهائي، وأوضح: «أحترم آراء جماهير النادي حول عدم تقبلها فكرة غياب اللاعبين الأجانب عن مواجهة الفجيرة الحاسمة في مرحلة خروج المغلوب ضمن الدور ثمن النهائي، وفي الوقت نفسه يجب أن تدرك الظروف الصعبة التي واجهها النادي في الفترة الماضية، ودفعتنا إلى هذا الواقع أمام الفجيرة».

وتابع: «لعبنا بطريقة جيدة أمام الفجيرة وحصلنا على فرص عدة في شوطي المباراة، ولم ننجح في هز الشباك، ولا أخفي سعادتي بردة الفعل الممتازة للاعبين، وهناك فرصة لظهورهم في مباريات أخرى خلال الموسم الجاري».

من جانب آخر، أكد مدرب فريق الفجيرة، التشيكي إيفان هاسيك، عدم رضاه عن مستوى لاعبي فريقه أمام عجمان، واصفاً مستوى فريقه بأنه غير مقنع رغم الفوز الذي جاء بهدف من مدافع المنافس بالخطأ في مرمى فريقه، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن غياب الأجانب الأربعة عن فريق عجمان كان مفاجأة غير متوقعة في ظل التوقعات بارتفاع مستوى المنافسة بين الفرق في هذه المرحلة لبلوغ الدور التالي، مستغرباً من استلام تشكيل عجمان قبل المباراة بـ40 دقيقة فقط.

طباعة