الدعم المالي لأندية أبوظبي لم يتغيّر منذ 7 سنوات - الإمارات اليوم

الدعم المالي لأندية أبوظبي لم يتغيّر منذ 7 سنوات

صورة

كشف أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، عارف العواني، أن الدعم المالي الذي تحصل عليه أندية أبوظبي من مجلس أبوظبي الرياضي، «لم يتغير منذ سبع سنوات، وما تغير هو سعي الأندية لتكوين أكبر قاعدة من الاستثمار في المجال الرياضي، خصوصاً كرة القدم، لتخفيف الأعباء المالية، وترشيد الإنفاق الحكومي على الرياضة وكرة القدم».

وتابع: ما يقال عن أن أندية أبوظبي تحظى بأكبر دعم مالي بين أندية الدولة غير صحيح، فهناك أندية في الإمارات تحصل على دعم مالي أكبر، وأعتقد أن كل أندية أبوظبي الآن اتجهت للاستثمار، بعد أن سعت إليه من فترة ليست بالقصيرة، وقد تتفوق على بقية أندية الدولة في هذا الشأن.

وأشار إلى أن هذا الأمر تجلى، أيضاً في نتائج جيدة خلال مشاركاتها الخارجية على الصعيد الآسيوي، فقال إن العين بلغ نهائي أبطال آسيا أكثر من مرة، وحقق لقب 2003، بينما وصل الوحدة أدواراً متقدمة، وكذلك الجزيرة، مبدياً قناعته بأن أندية أبوظبي تسير في الطريق الصحيح.

وفي جانب آخر، قال إن اتحاد الإمارات مطالب بوضع الضوابط الكفيلة بتطبيق سقف الرواتب، كما يتمنى الجميع، وأوضح: «تسويف الأمر» ليس في مصلحة الكرة الإماراتية والأهم في هذه المسألة أن تكون القوانين واضحة شفافة لا تحتمل التأويل. وضرب بذلك مثلاً، فقال: «فيفا» يسمح للاعب في سن 16 عاماً بتوقيع عقد احتراف، لكن في اتحادنا لابد من توقيع اللاعب مع ناديه أولاً، وللأسف فإن الاحتراف قد أخذناه من «منظور مادي»، ولدينا بعض الإداريين ليست لديهم القدرة على تقييم السوق الاحترافية وقيمة اللاعبين.

وتابع: من غير المعقول أن يحصل الكثير من لاعبينا المواطنين على عائد مادي أكبر بكثير من اللاعبين في أوروبا، وبعض الأجانب الذين يلعبون هنا، فاللاعب المحلي لا يلعب أكثر من 34 مباراة في الموسم، وهو رقم ضئيل مقارنة باللاعب الأوروبي، وإذا كان اتحاد الكرة غير قادر على تطبيق سقف الرواتب، فعليه أن يحيل الأمر إلى الجمعية العمومية.

وثمن العواني قرار مشاركة المقيمين ومواليد الدولة في المسابقات المحلية، فقال إنه يجب تحقيق أكبر استفادة من قرار صاحب السمو رئيس الدولة في هذا الشأن، ويرى أنه لا يجب تحديد المشاركة بلاعب واحد إضافي في هذه الفئة ضمن الأجانب الأربعة، بل يجب فتح المجال بما لا يقل عن لاعبين في دوري الخليج العربي، وخمسة في الدرجة الأولى.


- من غير المعقول أن يحصل الكثير من لاعبينا

المواطنين على عائد مادي أكبر بكثير

من اللاعبين في أوروبا.

- إذا كان اتحاد الكرة غير قادر على تطبيق

سقف الرواتب، فعليه أن يحيل الأمر

إلى الجمعية العمومية.

طباعة