«مدينة محمد بن راشد» راعياً رئيساً لفريق شباب الأهلي - الإمارات اليوم

الطاير: الاتفاقية تأتي في إطار المسؤولية المجتمعية

«مدينة محمد بن راشد» راعياً رئيساً لفريق شباب الأهلي

جانب من مراسم توقيع عقد الرعاية. من المصدر

أعلن نادي شباب الأهلي ومدينة محمد بن راشد آل مكتوم الحي الأول «District One»، عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية بين الطرفين، يصبح بموجبها «الحي الأول» هو الراعي الرئيس للفريق الأول لكرة القدم بالنادي للموسم الرياضي 2018-2019.

حضر مراسم التوقيع رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمؤسسة مدينة ميدان سعيد حميد الطاير، والمستشار عصام عيسى الحميدان، واللواء محمد أحمد المري، وإبراهيم عبدالملك، وسامي أحمد القمزي، وخليفة سعيد سليمان.

ووقّع على اتفاقية الشراكة التي تمت بمدينة محمد بن راشد آل مكتوم «الحي الأول»، كل من نائب الرئيس للشؤون التجارية والمنطقة الحرة لمؤسسة مدينة ميدان محمد عبدالناصر الخياط، ومن جانب نادي شباب الأهلي عبداللطيف الصايغ.

وأوضح سعيد حميد الطاير، أن رعاية الفريق الأول لنادي شباب الأهلي يأتي في إطار حرص الشركة على القيام بالدور المنتظر من جانب المسؤولية المجتمعية، باعتبارها شركة وطنية رائدة وشريكاً أصيلاً في مسيرة التنمية الوطنية، مؤكداً أهمية تكامل الأدوار بين القطاعين الخاص والعام، وضرورة تنسيق الجهود بين المؤسسات المختلفة من أجل خدمة الأهداف الاستراتيجية العليا.

وقال: «نسعد كثيراً بتوقيع هذه الاتفاقية مع نادي شباب الأهلي الذي يعتبر واحداً من أعرق الأندية وأكثرها تحقيقاً للنجاح في الدولة، آملين أن يوفق الفريق في تحقيق طموحات قاعدته بحصد مزيد من الإنجازات والألقاب».

وأضاف: «تأتي هذه الرعاية متسقة مع توجهات القيادة الرشيدة بضرورة تضافر جهود المؤسسات الوطنية، بهدف توفير الدعم اللازم للحركة الرياضية من أجل تمثيل مشرف لدولة الإمارات العربية المتحدة على المستويات كافة».

من جانبه، أعرب خليفة سليمان عن شكره لمدينة محمد بن راشد آل مكتوم «الحي الأول»، مثمناً الشراكة الاستراتيجية التي ستجمع الجانبين، متمنياً أن تحقق أهدافها وتعود بالنفع على كل الأطراف، وأشاد خليفة سليمان بالدعم الذي تقدمه الشركات والمؤسسات الوطنية للحركة الرياضية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفقاً لتوجهات القيادة الرشيدة نحو توفير السبل الكفيلة لدعم المؤسسات الرياضية، لتكون مؤهلة للمنافسة وتحقيق الإنجازات على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وقال: «نحمد الله الذي حبانا بقيادة رشيدة تحرص دائماً على توفير كل أسباب النجاح والتميز لرياضتنا في مختلف المحافل والمجالات، وذلك من خلال الدعم المباشر الذي تقدمه، أو عبر الشراكات الذكية التي تربط الأندية والمؤسسات الرياضية مع الشركات الوطنية، والتي تهدف إلى تعزيز المكانة الرياضية لدولتنا على مستوى العالم».

طباعة