بطولة «دبي ماسترز» للطيران اللاسلكي تنطلق فبراير المقبل - الإمارات اليوم

بمشاركة أفضل 30 طياراً في العالم

بطولة «دبي ماسترز» للطيران اللاسلكي تنطلق فبراير المقبل

نصر النيادي: «العمل باللجان سيبدأ من الآن حتى تعكس البطولة الوجه الحضاري لدولتنا الغالية».

تحت رعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، تحتضن دبي بطولة «دبي ماسترز» الدولية الأولى للطيران اللاسلكي الحر، خلال الفترة من الـ23 وإلى الـ27 من فبراير المقبل، بنادي سكاي دايف دبي بمنطقة مرغم طريق دبي العين، وبمشاركة أفضل 30 طياراً في العالم.

وتستضيف الإمارات اللجنة التنظيمية للرياضات الجوية بدول مجلس التعاون الخليجي، وسيتم اختيار أفضل 10 طيارين من دول مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في هذه البطولة.

ووجه رئيس اتحاد الإمارات للرياضات الجوية، نصر حموده النيادي، الشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، لرعايته الكريمة ودعمه السخي والمتواصل للرياضات الجوية عامة وللبطولة على وجه الخصوص.

وقال النيادي إن الرياضات الجوية تدين لسموه بما وصلت إليه من مكانة متميزة على الصعيدين القاري والعالمي، مؤكداً في تصريحات صحافية أن «العمل باللجان سيبدأ من الآن، حتى تعكس البطولة الوجه الحضاري لدولتنا الغالية، وليكون الجميع عند حسن الظن بهم».

كما وجه النيادي شكره إلى نائب رئيس مجلس دبي الرياضي مطر الطاير، على الاهتمام والدعم اللذين تحظى بهما البطولة من مجلس دبي الرياضي.

من جهة أخرى، غادر المنتخب الوطني للرياضات الجوية للمشاركة في بطولة العالم للنفق الهوائي، التي تحتضنها مملكة البحرين خلال الفترة من 24 إلى 28 أكتوبر الجاري، ويشارك فيها كوكبة من أبرع نجوم اللعبة في العالم من الكبار والناشئين.

ويترأس وفد الإمارات المشارك في البطولة نصر حموده النيادي، ويضم الوفد محمد يوسف المازمي النائب الثاني لرئيس الاتحاد، وسالم أكرم الحوسني الأمين العام للجنة التنظيمية أمين عام الاتحاد، إلى جانب إبراهيم داوود العوضي الذي سيمثلنا في بطولة الرجال، وسيف نصر النيادي الذي سيشارك في فئة الناشئين.

وأكد سالم الحوسني أن الفريق يشارك بدعوة من الشيخ محمد آل خليفة، رئيس إدارة «غرافيتي اندور سكاي دايفينغ» بالبحرين، وهذه هي المرة الثانية التي ينظم فيها الاتحاد البحريني هذه البطولة التي تعد من كبريات البطولات على صعيد هذه اللعبة.

طباعة