العين يتحدى إرهاق «أيام فيفا» في مواجهة الظفرة الليلة - الإمارات اليوم

زوران: تحضيرات الزعيم لم تكن جيدة

العين يتحدى إرهاق «أيام فيفا» في مواجهة الظفرة الليلة

العين يعتمد على بيرغ لهز شباك الظفرة. تصوير: إريك أرازاس

يستقبل فريق العين في الساعة 17:35 من عصر اليوم، ضيفه الظفرة على استاد هزاع بن زايد، ضمن الجولة الثانية من دوري الخليج العربي لكرة القدم، في وقت سيكون فيه لاعبو «الزعيم» مطالبين بتحدي عامل الإرهاق الذي أصابهم من المشاركة الدولية في «أيام الفيفا»، وهو ما قد يضع المدرب الكرواتي زوران ماميتش أمام خياري الدفع بلاعبيه الدوليين، رغم الإرهاق أو خوض اللقاء بمزيج من الدوليين، وبعض الشبان الذين ظهروا بصورة جيدة في اللقاء الماضي أمام النصر في كأس الخليج العربي.

ورغم أن المواجهات التاريخية تصب في مصلحة أصحاب الأرض، لكن لقاء اليوم سيكون الأصعب للاعبي الفريق، نظراً لأن الدوليين انضموا إلى التدريبات، أول من أمس، بعد معسكر طويل أقامه المنتخب الوطني في إسبانيا، استعداداً لكأس آسيا، كما أن الثنائي السويدي ماركوس بيرغ، والمصري حسين الشحات، شاركا مع منتخبي بلديهما في «أيام الفيفا».

وأكد المدرب الكرواتي أن تحضيراته للقاء اليوم لم تكن جيدة، لأنه لم يكن بمقدور الدوليين إجراء أكثر من حصتين تدريبيتين فقط. وقال خلال حديثه في المؤتمر الصحافي عن المباراة: «أنا لست سعيداً بالتحضيرات لمباراة اليوم، لدينا تسعة لاعبين عادوا مع المعسكر، وأكثرهم لم يشارك في المباريات الودية، خلال المعسكر لأكثر من 10 دقائق، عدم خوض المباريات تعتبر كارثة، هم بالتأكيد ليسوا في مستوى جيد، ولكن يجب علينا أن نحاول التركيز من أجل حصد نقاط هذه المواجهة الصعبة».

وتابع: «ليس من السهل الحديث عن دوري الخليج العربي بعد انقطاع دام لثلاثة أسابيع، الجدول غير واضح وغير مفهوم، لكن كما ذكرت فإنه يتوجب علينا أن نكون في كامل تركيزنا في اللقاء حتى نستطيع الحصول على النقاط كاملة، بالنسبة لي كل لاعب موجود في قائمة الفريق، يمكن أن اعتمد عليه في أي مباراة يجب على الجميع أن يدرك ذلك».

وفي المقابل، يدخل فريق الظفرة اللقاء، وهو مطالب بتعويض الخسارة القاسية التي تعرض لها في الجولة الماضية على ملعبه أمام الشارقة، حتى يؤكد أنه قادر على العودة للطريق الصحيح لتفادي تكرار البداية السيئة التي حقّقها في الموسم الماضي، والتي أدت لأن يكون معرضاً للهبوط حتى الأسبوع الأخير من الدوري.

ولن تكون المباراة سهلة للفريق الضيف الذي سيخوض اللقاء بعد أن تأكد غياب أربعة من لاعبيه المؤثرين، بسبب الإصابة، هم البرازيلي ديغو رودريغز والبرتغالي هيلدر جوديس والمدافع عبدالرحمن يوسف والمهاجم سعيد الكثيري، فيما تحوم الشكوك حول مشاركة لاعب الوسط أحمد علي لعدم اكتمال جاهزيته.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة