أكد أن كأس الخليج العربي بطولة لتصحيح الأخطاء

الشامسي: مفاوضات الإمارات مع لوفانور لم تنته حتى الآن

الإمارات تعادل مع الجزيرة في كأس الخليج العربي. من المصدر

كشف مدير فريق الإمارات الأول بكرة القدم باسم الشامسي أن الأجنبي الرابع قد يكون قريباً من الحسم، موضحاً أن إدارة النادي في مفاوضات مع نادي شباب الأهلي من أجل ضم اللاعب البرازيلي لوفانور، إلا أن المفاوضات لم تنته حتى الآن.

من جهة أخرى، أكد الشامسي رضاه عن نقطة التعادل أمام الجزيرة (1-1)، ضمن بطولة كأس الخليج العربي، مشيراً إلى أن هذه البطولة لتصحيح الأخطاء التي يقع فيها اللاعبون في الدوري، إضافة إلى إعطاء الفرصة للاعبين الشباب.

وكان الإمارات قد حصد أول نقطة له في كأس الخليج العربي عقب خسارته أمام العين في الدوري، ثم النصر في انطلاق بطولة الكأس.

وأوضح الشامسي، لـ«الإمارات اليوم»، أن «الفريق لعب بالتشكيلة نفسها تقريباً التي لعب بها مباراة النصر، من حيث الاعتماد على العناصر الشابة، إضافة إلى وجود لاعب أجنبي واحد فقط، بسبب إصابة اللاعبين الآخرين، في حين لم يكمل الفريق تعاقده مع الأجنبي الرابع».

من جانب آخر، أعرب مدرب الإمارات، التونسي جلال قادري، عن رضاه عن أداء لاعبيه، رغم فقدان نقطتين كانتا في متناول اليد، وأوضح أن الغيابات أثّرت في مردود الفريق، إضافة إلى الطقس الذي شكل ضغطاً على الأداء.

وقال المدرب خلال المؤتمر الصحافي: «لايزال اللاعبون يعانون عدم التركيز أمام المرمى، وذلك واضح من خلال إهدار الفرص السهلة التي تعد واحدة من المشكلات التي نعمل على معالجتها عبر التدريبات، والتبديلات حدثت اضطرارية، ومنها إصابة المدافع خالد شماريخ، وسننتظر التقرير الطبي للاعبين المصابين، الذي سيحدد فترة غياب اللاعبين المحليين أو الأجانب، وهل سيكونون موجودين في مباراة الدوري المقبلة أم لا».

من جهته، أكد مدرب الجزيرة، الهولندي مارسيل، أن لاعبي فريقه ظهروا بشكل جيد، على الرغم من حداثة انضمامهم إلى الفريق الأول. وقال: «قدمنا مباراة جيدة، وحاول اللاعبون الاستحواذ على الكرة ومنطقة الهجوم، وسط ضغوط كبيرة من لاعبي الإمارات، ونجحوا في العودة السريعة إلى المباراة، عقب إحراز صاحب الأرض هدف التقدم المبكر، الذي قد يربك أي فريق، ولكن نجح شباب الفريق في العودة سريعاً».

وأشاد المدرب بمستوى اللاعب خلفان مبارك، موضحاً أنه فضّل راحته، عقب تقديم مجهود كبير، عقب عودته من الإصابة، إضافة إلى ارتفاع درجة الحرارة، وهو ما كان دافعاً لاستبدال اللاعب، وإعطاء الفرصة للاعب آخر، مشيراً إلى أن الغيابات الكثيرة التي يعاني منها الفريق، لأسباب مختلفة، فرصة لإعطاء الفرصة للاعبين الشباب.