أقيم بمضمار لاتست دو بوش في فرنسا لمسافة 1400 متر

«الشموس» بطلة «الوثبة ستاليونز» بفارق «رأس»

لحظة الوصول إلى خط النهاية. من المصدر

خطفت المهرة «الشموس» للنجيفي ريسنج، وبإشراف شارل غوردين وبقيادة الفارسة دلفين سانتياغو لقب سباق كأس الوثبة ستاليونز لمسافة 1400 متر، الذي أقيم أول من أمس، بمضمار لاتست دو بوش الفرنسي، وكان السباق البالغ جائزته 25000 يورو جزءاً من سلسلة سباقات الوثبة ستاليونز العالمية لسباق الخيل، في مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، والذي يحتفل بمرور 10 سنوات على تأسيسه.

وتقام سباقات كأس «الوثبة ستاليونز»، تماشياً مع استراتيجية المهرجان وتنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بهدف دعم صغار الملاك والمربين في معظم دول العالم وتحفيزهم على زيادة الاهتمام بالخيل العربي من خلال تنظيم سباقات مناسبة لهم في جميع دول العالم تزيد من عام إلى عام، إضافة للفعاليات المنوعة التي يتضمنها المهرجان.

وتميز السباق الذي شاركت فيه ستة خيول عربية أصيلة في سن أربع سنوات، بالإثارة والتشويق، وتفوقت «الشموس» في المراحل النهائية بعد قيادة بارعة من الفارسة دلفين سانتياغو، وتم الاحتكام إلى جهاز الفوتو فينش.

وجاء فوز «الشموس» ابنة «نو ريسك الموري» بفارق رأس عن «النعيمة» بإشراف توماس فورسي، وبقيادة جوليان اوج، فيما جاء ثالثاً بفارق طولين «اهذر» لجان ماركو فاتريجانت وبإشراف دايمين فاتريجانت وبقيادة اورتيز مندزابل.

وسجلت «الشموس» زمناً وقدره 1:31:60 دقيقة، وجاءت في المركز الرابع بفارق رأس عن الثالثة «هند» لياس لإدارة سباقات الخيل، بإشراف ديفيد موريسون وبقيادة جيمي مارتن.

وتتألف سباقات كأس الوثبة ستاليونز من 27 سباقاً دولياً، حيث سيضاف هذا العام دولتان لأول مرة، وهما الصين ورومانيا، إلى جانب 27 سباقاً في مضماري أبوظبي والعين.