الوصل يطلب الفوز الأول قبل وداع «أبطال آسيا» - الإمارات اليوم

«الإمبراطور» يواجه ناساف الأوزبكي في ختام دور المجموعات

الوصل يطلب الفوز الأول قبل وداع «أبطال آسيا»

الوصل خسر أمام ناساف في أوزبكستان بهدف دون رد. أرشيفية

يختتم الوصل مشواره في دوري أبطال آسيا بمواجهة ناساف قارشي الأوزبكي، عند الساعة السابعة مساء، على استاد الوصل في زعبيل، ضمن الجولة السادسة من مباريات المجموعة الثالثة، إذ يسعى «الإمبراطور» إلى تحقيق فوزه الأول في البطولة، التي خرج من منافساتها رسمياً منذ الجولة الرابعة.

تشكيل الفريقين

- الوصل

يوسف الزعابي

هزاع سالم

عبدالله جاسم

وحيد إسماعيل

عبدالله صالح

فابيو ليما

عبدالله النقبي

علي سالمين

أنتوني كاسيرس

رونالدو مينديز

كايو كانيدو

- ناساف

كوفياتوف

جولبان

موختيدنوف

لوكيتش

ايشمورادوف

كينجابيف

خاشانوف

خمروبيكوف

نروزلاييف

جانيف

دراغان

ويأمل «الفهود» أن ينهي نتائجه الأسوأ في تاريخ مشاركاته بالبطولة القارية، بعدما خسر مبارياته الخمس الأولى أمام السد القطري، ذهاباً وإياباً، بالنتيجة نفسها بهدفين مقابل هدف، وأمام بيروزي الإيراني مرتين، بهدفين دون رد وبهدف دون رد، وأخيراً أمام ناساف الأوزبكي في الذهاب بهدف دون رد.

ورغم عدم أهمية المباراة بالنسبة للوصل، والتركيز على احتلال المركز الثالث في الدوري، والمنافسة على لقب كأس رئيس الدولة، إلا أنه لن يكون من المقبول أن يتلقى «الأصفر» خسارة جديدة في دوري أبطال آسيا، وينهي مشواره دون رصيد من النقاط، خصوصاً أن الوصل عاد للمشاركة في البطولة القارية بعد غياب دام 10 أعوام، منذ مشاركته في نسخة 2008، التي ودع خلالها البطولة من دور المجموعات أيضاً، وكان الفريق يأمل أن تكون عودته مختلفة وبصورة أفضل، لكن قلة الخبرة وضغط المباريات أسهما في خروج «الإمبراطور» مبكراً من البطولة.

ويدخل الوصل مواجهة ناساف بصفوف مكتملة وبمعنويات مرتفعة، بعد الفوز على دبا الفجيرة، والتأهل إلى نصف نهائي كأس رئيس الدولة، وفي الوقت نفسه يضع الجهاز الفني بقيادة الأرجنتيني، رودولفو أروابارينا، في حساباته المباراة المهمة التي سيخوضها «الفهود» أمام حتا، الجمعة المقبلة، في الدوري، والتي لها أهمية كبيرة في تحديد حظوظ الوصل في المنافسة على المركز الثالث، لذلك قد يدفع أروابارينا ببعض اللاعبين الشباب، وإراحة بعض اللاعبين استعداداً للمرحلة المتبقية من الموسم.

ولن تختلف الحوافز بالنسبة لفريق ناساف الأوزبكي الذي ودّع البطولة، بعدما تأهل السد القطري وبيروزي الإيراني إلى الدور الثاني، وسيبحث الفريق الضيف عن تحقيق فوز معنوي في نهاية مشواره بالبطولة، ورغم أنه في حال فوز الفريق الأوزبكي وخسارة بيروزي أمام السد سيتساوى الفريقان برصيد 10 نقاط، إلا أن الفريق الإيراني ضمن تأهله بفضل المواجهات المباشرة، وفوزه على ناساف بثلاثة أهداف دون رد في طهران، والتعادل سلبياً في قارشي.


أروابارينا: مشاركة إيجابية رغم الخروج

أكد مدرب الوصل، الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، أن مشاركة «الإمبراطور» في دوري أبطال آسيا تعد إيجابية، رغم خروج «الأصفر» مبكراً من دور المجموعات، موضحاً في مؤتمر صحافي أن الخبرة التي اكتسبها النادي واللاعبون والجهاز الفني من أهم المكاسب للمشاركة في البطولة القارية.

وأضاف: «تحدثنا مرات عديدة عن أن القائمة تضم عدداً محدوداً من اللاعبين، ونحن نشارك في أربع بطولات، ووفقاً للإحصاءات يعدّ لاعبي الوصل الأكثر مشاركة في المباريات من العديد من الأندية في الدوري، لذلك حدث إرهاق للاعبين بسبب توالي المباريات، وتأثرت النتائج والأداء في الوقت نفسه».

طباعة