أكد أن «المانشافت» لا يخشى جمهور فرنسا

أوزيل: سأحدد مستقبلي مع أرسنال بعد يورو 2016

صورة

أكد صانع الألعاب الألماني، مسعود أوزيل، أنه لا يفكر في تجديد عقده مع أرسنال في الوقت الحالي، كما تناولت وسائل الإعلام الإنجليزية خصوصاً، أن عقده لايزال يتبقى فيه عامان، مشيراً إلى أن كل تفكير في الوقت الحالي ينصب على تقديم بطولة قوية مع «المانشافت» في يورو 2016 في فرنسا الشهر المقبل.

وقال أوزيل في مؤتمر صحافي، عُقد في استاد «ذا سيفنز» بدبي، أول من أمس، على هامش زيارته لمدرسة كرة القدم لنادي أرسنال في دبي، إنه لا يوجد استعجال لمناقشة تجديد عقده مع أرسنال، لأن عقده ممتد حتى 2018.

وأشاد النجم الألماني بفكرة إقامة أكاديمية لأرسنال في دبي، مبدياً إعجابه الإمكانات التي يتم توفيرها للاعبين الشباب، والبرامج التدريبية التي يتم تنفيذها معهم منذ سن مبكر، مشيراً إلى أن أرسنال لديه مدرسة تدريبية خاصة، وأن أبرز ما يميز «المدفعجية» الاهتمام باللاعبين الشباب، وهو ما نشاهده في اختيارات وتعاقدات المدرب الفرنسي، أرسين فينغر، على حد قوله.

وأضاف: «أرسنال في الوقت الحالي لديه فريق جيد وطموح، لكن الأندية الأخرى تعمل بقوة على التعاقد مع لاعبين على مستوى عالٍ، ونحن بالتأكيد سنكون أقوى مما نحن عليه الآن، بعد التعاقدات التي سيجريها النادي الصيف الجاري».

ورفض لاعب ريال مدريد السابق تقييم المدرب الفرنسي، أرسين فينغر، والانتقادات التي طالته الفترة الأخيرة، وقال: «هذا ليس شأني، إذ إني مجرد لاعب، والأمر في النهاية متروك لإدارة النادي، والمدرب نفسه».

أما بالنسبة لضياع فرصة تتويج أرسنال بلقب الدوري الإنجليزي بعد غياب 12 عاماً، فقال: «في بداية العام الجاري كان أرسنال من أقوى المرشحين للفوز بلقب الدوري، ولكن الفريق قدم سلسلة من العروض المخيبة للآمال، وفقدنا العديد من النقاط في شهري يناير وفبراير، وهو الأمر الذي منح ليستر سيتي الفرصة لتوسيع الفارق في الصدارة، وحسم اللقب بعد ذلك».، مضيفاً: «خسارتنا من برشلونة في دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا كانت نقطة فارقة في مسيرتنا هذا الموسم، وأثرت سلباً في الفريق».

طباعة