أهداه القميص رقم 10

الشباب يمنح مارادونا العضوية الفخرية

صورة

قدّم مسؤولو أكاديمية منصور بن محمد لكرة القدم في نادي الشباب، أول من أمس، العضوية الفخرية لأسطورة كرة القدم العالمية والسفير الشرفي للرياضة في دبي، الأرجنتيني دييغو ارماندو مارادونا، خلال زيارة قام بها مارادونا للأكاديمية، حيث كان في استقباله المشرف العام على الأكاديمية نبيل فكري، ومدير شؤون الاحتراف في النادي، عبدالله السويدي.

وتأتي الزيارة ضمن مساعي النجم العالمي السابق للتعرف إلى طرق العمل في قطاع الناشئين في أندية دبي، وقدم المشرفون على الأكاديمية شرحاً وافياً عن أسلوب العمل الذي تدار به، والأهداف التي تعمل على تحقيقها.

وأكد مارادونا من ناحيته، أن مدربي قطاعات الناشئين في الأندية بحاجة الى الوقت كي تظهر نتائج أعمالهم، داعياً مجالس الإدارات الى منحهم الحرية كاملة للعمل دون أي تدخل.

وقال مارادونا في تصريحات صحافية: «سعدت بما شاهدته من عرض للبرامج التدريبية المقدمة الى البراعم والناشئين، هذه البرامج تفوق الموجودة في كبرى الأكاديميات العالمية، وربما تتفوق على البرامج التي يُعمل بها على مستوى الفريق الأول».

وتابع: «ما شاهدته من عمل في أكاديميات كرة القدم الموجودة في دبي، يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن هناك عملاً كبيراً تقوم به الأندية لتطوير العمل على مستوى البراعم وقطاعات الناشئين».

ولفت: «أنا على استعداد تام لزيارة الأندية مرة كل شهر، من اجل تقديم الدعم وإلقاء المحاضرات على المدربين، مهمتي أن أقدم المساعدة للكوادر الموجودة في الأندية من أجل انجاز عملها على النحو المثالي».

وكانت ادارة الشباب احتفلت بالأسطورة، على طريقة خاصة، اذ قدمت فيلماً تسجيلياً عن أهم المحطات في تاريخ مارادونا كلاعب، امام 31 مدرباً من قطاعات الناشئين، كما تم تكريم ضيف نادي الشباب، من قبل عبدالله السويدي، اذ تم منحه العضوية الفخرية لنادي الشباب، ودرع النادي، بالإضافة الى القميص رقم 10.

وتفقد مارادونا خلال الزيارة غرف الملابس داخل أكاديمية كرة القدم، والنادي الصحي، وقاعة المحاضرات، ثم شاهد جانباً من تدريبات بعض فرق الناشئين، والتقط صوراً تذكارية مع لاعبي قطاعات الناشئين وأكاديميات كرة القدم كافة، وذويهم الذين حضروا لمشاهدة الأسطورة وفق دعوة وجهها لهم المسؤولون عن الأكاديميات.

 

طباعة