استقبال بالورود لأبطال الإمارات في «رفعات القوة»

البعثة في صورة جماعية بعد العودة من بطولة المجر. من المصدر

استقبلت بعثة منتخب الإمارات لرفعات القوى للمعاقين بحفاوة بالغة، احتفاء بأبطال المنتخب بعد المشاركة الناجحة التي خاضها لاعبوه في بطولة المجر المفتوحة. وحقق المنتخب إنجازا جديدا لرياضة المعاقين بالدولة، من خلال انتزاع البطل الأولمبي محمد خميس خلف ذهبية فئة وزن 97 كيلوغراماً، وحقق عبدالله النقبي رقما تأهيليا جديدا برفعه وزن 145 كيلوغراماً فئة وزن 80 كيلوغراماً، كما تأهلت فاطمة الكعبي في منافسات اليوم الأول للبطولة برفعها 82 كيلوغراماً فئة وزن فوق 86 كيلوغراماً. وأعرب نائب رئيس مجلس إدارة اتحاد المعاقين، ماجد عبدالله العصيمي، عن سعادته البالغة للإنجاز الكبير الذي حققه أبطال الإمارات في بطولة المجر، مباركاً لأفراد البعثة هذا الإنجاز الجديد. وأضاف أن سياسة اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين تهدف إلى تطوير أداء اللاعبين أصحاب الإنجازات، والاهتمام بهم، مؤكدا أن اتحاد الإمارات للمعاقين سيوفر كل الإمكانات وسيذلل العقبات كافة أمام منتخباتنا الوطنية، لتحقيق إنجازات جديدة تضاف إلى سجل اتحاد الإمارات للمعاقين، وإلى سجلهم الرياضي ورفع علم الدولة في منصات التتويج العالمية.

وأكد مدرب المنتخب تيتو قاسم أن أداء اللاعبين كان مشرفا، على الرغم من وجود نخبة من ألمع نجوم العالم في رفعات القوة، في هذه التظاهرة الرياضية التي تعد المحطة الأخيرة لتأهل اللاعبين قبل خوض بطولة العالم لرفعات القوة في دبي أبريل المقبل، ورغم ذلك استطاع البطل محمد خميس انتزاع الميدالية الذهبية. وأشار البطل محمد خميس خلف إلى أن هذه المشاركة كانت فرصة قوية، لمعرفة المستجدات الخاصة بمستويات اللاعبين قبل بطولة العالم، مؤكدا مدى استفادته من هذه التجربة.

طباعة