بوناميغو: الملك عينه على الوصافة

صورة

قال مدرب الشارقة، البرازيلي باولو بوناميغو، إن «كل ما يهم الشارقة اليوم من لقاء الشباب هو سحب الوصافة من الجوارح، وليس فقط مجرد الفوز»، وأضاف أن فريق الشارقة يخوض مباراة اليوم أمام وصيف البطولة بغرض واحد فقط هو الفوز من أجل حسم الصراع على المركز الثاني، الذي يحتله فريق الشباب حالياً، بفارق نقطة واحدة فقط عن الملك الشرقاوي»، مشيراً إلى أن خوض المباراة من أجل التعادل قد يؤدي بالفريق إلى الهزيمة، وهو أمر لا يريده الفريق بل يبحث عن الفوز واستمرار العروض والنتائج الإيجابية.

وأضاف خلال المؤتمر الصحافي قبل مباراة الشباب في الجولة 15 من دوري الخليج العربي «كالعادة يعاني الفريق اليوم غيابات كثيرة، وهو الموقف نفسه الذي تعرض له الفريق في مباراة الوصل في الجولة السابقة، إذ يغيب عن الفريق اليوم ستة لاعبين أيضاً، وهو العدد نفسه الذي غاب عن مباراة الإمبراطور».

ويغيب عن الشارقة المحترف البرازيلي كارلوس، وعلي السعدي للإيقاف، كما يغيب ثلاثة لاعبين للانضمام للمنتخب الأولمبي، وهم عمر جمعة ربيع، ويوسف سعيد، ومحين خليفة، والأخير تم استدعاؤه عقب مباراة الوصل الأخيرة، وافتقد الفريق لجهود المهاجم سالم خلفان، عقب إصابته في تدريبات الفريق الأسبوع الماضي، وأكد المدرب البرازيلي أنه كان أحد الخيارات المطروحة لسد الثغرة الهجومية بعد غياب زي كارلوس، ويوسف سعيد.

وقال بوناميغو «ستكون مباراة كبيرة بين اللاعبين لتأكيد جدارة كليهما بهذا الترتيب، والوجود في فرق الصدارة، ويجب على لاعبي الشارقة أن يخوضوا المباراة بروح قتالية داخل الملعب للمحافظة على النسق العام للفريق واستمرار العروض والنتائج الإيجابية».

وأشاد المدرب البرازيلي بفريق الشباب، وأكد أنه من الفرق القوية التي تضم لاعبين مميزين، خصوصاً البرازيليين، وهو مؤهل للمنافسة، وأكد أن هدفه هو استمرار المحافظة على صورة «الملك» التي رسمت في أذهان الجمهور منذ بداية الدوري، وأضاف أن الخروج بنتيجة التعادل أمام فريق الشباب بالتأكيد ستكون إيجابية، ولكن هذا لا يعني أن الشارقة يلعب من أجل التعادل ولكن للفوز فقط.

طباعة