يوسف عبدالله: ليس عيباً إلغاء تشفير الدوري لو ثبت فشل التجربة

يوسف عبدالله. الإمارات اليوم

قال الأمين العام لاتحاد كرة القدم يوسف عبدالله إنه ليس عيباً أن يتم إلغاء تجربة تشفير مباريات في دوري الخليج العربي لكرة القدم في حال اثبتت التجربة فشلها، مؤكداً أن مؤشرات نسبة وجود الجماهير في الملاعب في الدوري الأول كانت ايجابية، مشدداً على أهمية دعم أي فكرة او مبادرة من شأنها أن تؤدي الى تطوير الدوري الاماراتي لكرة القدم، مشيراً إلى أن هناك تعاوناً وتنسيقاً كبيراً بين اتحاد الكرة ولجنة دوري المحترفين في الكثير من الأمور المتعلقة بتطوير اللعبة من الجوانب كافة، معتبراً أن الحضور الجماهيري في المدرجات يشكل عنصراً مهماً في الارتقاء باللعبة.

واعتبر يوسف عبدالله أن التشفير ليس بدعة وإنما يهدف الى جذب أكبر عدد من المشجعين الى الملاعب المختلفة بهدف انجاح الدوري، مؤكداً أن تشفير الدوري المحلي ليس كاملاً ولكنه جزئي.

وأضاف لـ «الإمارات اليوم»: «يجب أن نمنح تجربة تشفير مباريات في الدوري الوقت الكافي قبل الحكم عليها، إذ إنه من الصعب حاليا أن نحكم عليها نظراً لكون أن الامر يحتاج لمدة سنة كاملة». وأشار أمين عام اتحاد الكرة الى أن هناك دوريات اوروبية كبيرة غير مشفرة ومتاحة للمشاهدة للجمهور على التلفاز مثل الدوري الألماني، كما أن أخرى مشفرة مثل الدوريات الاسبانية والإنجليزية والايطالية.

وشهدت مباراة الشارقة والشعب في الجولة 12 لدوري الخليج العربي أعلى نسبة حضور جماهيري في الدور الأول، حيث وجد في المدرجات أكثر من 10 آلاف مشجع. وكانت لجنة دوري المحترفين قامت بالتنسيق مع قناتي ابوظبي ودبي الرياضيتين، بتطبيق تجربة تشفير مباريات في دوري الخليج العربي بصورة رسمية، بدءاً من الجولة الثالثة في الدور الأول.

وشدد عبدالله على أن اتحاد الكرة يسعى في بداية العام الجاري الى مضاعفة الجهود في العديد من الملفات والأمور المهمة، خصوصاً بالنسبة للتحكيم الذي يعد عنصراً اساسياً في انجاح اللعبة، لاسيما أن الدور الثاني للدوري سيشهد مراحل مهمة وحساسة، سواء على صعيد تحديد هوية البطل او الفريقين الهابطين لدوري الهواة، مؤكداً أن اتحاد الكرة يبذل جهوداً كبيرة في تحريك المياه الراكدة، ودعم الحكام حتى يتمكنوا من تقديم كل ما عندهم في الدور الثاني للدوري.

طباعة