السركال: لولا الانتقادات لما قمنا بتغييرات في جهاز التحكيم

صورة

قال رئيس اتحاد كرة القدم، يوسف السركال، إنه «لولا الانتقادات وصافرات الإنذار التي أطلقها الإعلام والنقاد والجماهير بشأن الأخطاء التحكيمية لحكام الدوري، لما بادر اتحاد الكرة وقام بتغييرات إدارية وفنية في جهاز التحكيم»، مؤكداً أنهم «لو كابروا وسكتوا سيرتكبون جرماً في حق الحكام، وأنه ليس عيباً أن يتفاعلوا مع هذه الانتقادات»، مشدداً على أنه لا يستبعد حدوث تغييرات جديدة في لجنة الحكام، لكنه ليس هو صاحب القرار في هذا الخصوص، وانما مجلس الادارة، لافتاً الى أن هذا التغيير لن يطال رئيس اللجنة محمد عمر.

وأضاف خلال مؤتمر صحافي عقده اتحاد الكرة أمس، في مقره بدبي: «طبيعي أن تكون لاتحاد الكرة ردة فعل ايجابية تجاه الانتقادات التي صدرت بحق الحكام، وغير مطروح حالياً مسألة تبادل الحكام، سواء مع دول الخليج أو غيرها، لكننا نعمل على إصلاح البيت من الداخل». وأشار الى أن الاستعانة بلجنة استشارية للحكام لن ينتقص دور لجنة الحكام.

وكان السركال قد استعرض الانجازات التي تحققت في العام الماضي، خصوصاً على صعيد المنتخب، قائلاً إنها لم تكن لتتحقق لولا دعم القيادة العليا. أما بخصوص قضية العين ومدرب الأهلي الحالي، الروماني أولاريو كوزمين، فقال إنهم قاموا بتحركات واتصالات في هذا الخصوص من أجل الوصول بالأمور إلى بر الأمان، لافتاً الى أنهم بالنسبة لهم كمسؤولين في اتحاد الكرة فإن هدفهم خلق جو إيجابي.

ودعا السركال المحللين في القنوات الرياضية المحلية، خصوصاً الحكام السابقين، الى أن يضعوا أنفسهم في مكان زملائهم الحكام الحاليين، لافتاً الى أنهم كانوا يتذمرون عندما يتعرضون للنقد خلال قيادتهم للمباريات، مؤكداً أنه لا يعتب على بعض رجال الاعلام، وانما على بعض المحللين الذين كانوا في السابق حكاماً.

وتطرق السركال لمشاركة المنتخب الأولمبي في نهائيات كأس آسيا تحت 22 التي ستنطلق غداً في العاصمة العمانية مسقط، مؤكداً أن المنتخب يشارك بأعمار أقل من السن المحددة، رغم انه كان بامكانهم اشراك عناصر من المنتخب الأول والفوز بالبطولة، لكن هدفهم كان بناء منتخب للمستقبل.

وبخصوص ما وصفه البعض بظاهرة وجود لاعبين فلسطينيين في الدوري الاماراتي، أكد السركال أنه لا يسمّي هذا الأمر بالظاهرة، لافتاً الى أن دور اتحاد الكرة ينحصر في عملية تسجيل اللاعبين بأوراق سليمة حسب اللوائح والقوانين وليس وفقاً للأهواء. وتابع «ستتم محاسبة أي نادٍ أو لاعب في حال حدوث خطأ».

 

طباعة