أديلسون وسياو وليما يحتفلون بليلة رأس السنة في منزل إدغار

إدغار قال إنه لم يخالف تعليمات باكيتا بعدم السهر. تصوير: إريك أرازاس

أكد مهاجم الشباب، البرازيلي إدغار دا سيلفا، أنه قضى ليلة رأس السنة في منزله، برفقة عدد من نجوم أندية الشباب والأهلي والنصر. وقال اللاعب في تصريحات، لـ«الإمارات اليوم»: كنت أخطط أنا وعائلتي أن نقضي الليلة في جميرا، أو في برج خليفة، لكن مشاهدتنا لاندفاع الآلاف من الناس للوجود في شوارع دبي للاحتفال بالعام الجديد، جعلتنا نفكر في تعديل البرنامج.

وتابع: «فكرنا أن نبقى في المنزل للاحتفال، ووجهنا الدعوة إلى أصدقائي أديلسون بيريرا، وسياو، وليما، للحضور مع ذويهم، وقضاء ليلة رأس السنة بعيداً عن الصخب والزحام، وسعدنا جميعاً بهذه الاحتفالية المبسطة». وكان مدرب الشباب البرازيلي باكيتا قد حذر لاعبيه من مغبة السهر في ليلة رأس السنة، وضماناً لذلك وجه إليهم الدعوة لحضور التدريبات في الـ11 من صباح أمس، تحضيراً للقاء بني ياس. وأشار إدغار: «بصرف النظر عن تعليمات باكيتا، بضرورة الالتزام وعدم السهر، فإن هذا السلوك كان سينبع من الداخل، فنحن لاعبون محترفون، ينبغي أن يكون هناك التزام من جانبنا كوننا مرتبطين باستحقاقات رسمية، علينا أن نفي بها تجاه الفريق». وقدم إدغر داسيلفا اعتذاراً، عن تسجيله هدفاً عن طريق الخطأ في مرمى فريقه، خلال المباراة التي جمعت الفريقين بالجولة الـ11.

 

طباعة