هداف الأولمبياد: عمر عبدالرحمن لاعب ذكي جداً - الإمارات اليوم

هداف الأولمبياد: عمر عبدالرحمن لاعب ذكي جداً

موسى كوناتي سجل التعادل للسنغال في الدقيقة .49 روتيرز

انضم الهداف الحالي لمنافسات كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية الجارية حالياً في العاصمة البريطانية لندن، السنغالي موسى كوناتي، إلى قائمة المعجبين بجناح منتخب الإمارات ونادي العين عمر عبدالرحمن، إذ وصفه بـ«اللاعب الذكي جداً»، وذلك بعد أن لعب أمامه أول من أمس، في اللقاء الأخير ضمن منافسات المجموعة الأولى، الذي انتهى بالتعادل 1-1 في استاد كوفنتري.

وقال كوناتي الذي يتصدر قائمة هدافي البطولة حاليا برصيد أربعة أهداف متحدثا عن لاعبي الإمارات الذين أثاروا إعجابه، إن «رقم 15 (عمر عبدالرحمن) لاعب جيد جدا وذكي جداً، ويلعب بصورة جيدة، إضافة إلى اللاعب رقم 5 (عامر عبدالرحمن)».

وأضاف «أعتقد بأن هذه المباراة (أمام الإمارات) كانت الأصعب طوال البطولة، لأنه لا توجد هناك ضغوط عليهم، وبالتالي لعبوا جيدا وأظهروا تحركات جيدة على الملعب كذلك، لهذا كان من الصعب علينا أن نلعب بصورة جيدة أمامهم».

وستواجه السنغال منتخب المكسيك في ربع نهائي البطولة بعد صعودها كثاني المجموعة الأولى خلف بريطانيا، وحول ذلك أكد كوناتي «آمل أن نظهر بصورة جيدة في المرحلة المقبلة، أعتقد أنها ستكون مباراة صعبة أمام المكسيك مثلما كانت مباراة اليوم، لكننا سنلعب بثقة وسنحاول أن نلعب بصورة جيدة». وعن سر تصدره قائمة الهدافين حتى الآن، لفت كوناتي إلى أن «ذلك بفضل من الله، إضافة إلى أن زملائي يقومون بالكثير من العمل لمساعدتي، إذ يضعونني في الأماكن المناسبة للتسجيل، وأنا أشعر بشعور جيد وسعيد للغاية بأن أتصدر قائمة الهدافين، لكنني أبارك لفريقي ذلك وليس لنفسي».

وعما إذا كان يعتقد أن منتخبه قادر على الوصول إلى أكثر من ربع النهائي وهي المرحلة نفسها التي وصل لها منتخب السنغال في كأس العالم 2002 بقيادة مدرب الوصل الحالي الفرنسي برونو ميتسو، قال كوناتي «نعم أعتقد أننا نستطيع التأهل للنهائي كذلك، وأن نفوز (بالميدالية الذهبية) أيضاً إذا أراد الله، لكن علينا أن نعمل بتركيز وبثقة وآمل أن نحقق ذلك إن شاء الله».

طباعة