مسافي يتأهل لملاقاة الوحدة بقرار من «الانضباط»

إقصاء العين من كأس رئيس الدولة

«الانضباط» تقرر تخسير العين لقاء مسافي. تصوير: أسامة أبوغانم

قررت لجنة الانضباط في اتحاد كرة القدم خلال اجتماعها أمس برئاسة المستشار محمد النعيمي، اعتبار العين خاسراً بنتيجة صفر-3 في مباراته أمام مسافي ضمن دور الـ16 لمسابقة كأس رئيس الدولة، وتغريمه 20 ألف درهم إضافة إلى غرامة أخرى قدرها 5000 على مدير فريق العين ماجد العويس، بسبب إشراك النادي اللاعب العاجي جمعة سعيد في اللقاء بصورة غير قانونية.

ويبعد هذا القرار العين عن البطولة فيما يتأهل مسافي لمواجهة الوحدة في الدور ربع النهائي، رغم أن نتيجة المباراة انتهت لمصلحة العين بثلاثة أهداف نظيفة.

وأكد النعيمي في تصريحات صحافية أن اللجنة اتخذت قرارها بناء على المادة 82 والفقرة «ب» للائحة الانضباط، التي تنص على اعتبار النادي خاسراً لإشراكه لاعباً لا يحق له المشاركة، لافتاً إلى أن اللجنة ناقشت مذكرة قانونية مقدمة من نادي العين، لكنها لم تثن اللجنة عن قرارها الذي استندت فيه إلى لوائح المسابقة.

وأضاف أن «اللجنة اتخذت قرارها وفقاً للاجراءات القانونية دون ضغوط من أي جهة، لأن اللجنة مستقلة في عملها وسبق أن اتخذت قرارات في قضايا أكبر من هذه القضية»، موضحاً أنه «يحق لنادي العين تقديم استئناف لاتحاد الكرة خلال سبعة أيام من تاريخ صدور القرار».

من جانبه، قال المدير التنفيذي في نادي العين الدكتور خالد الهاشمي، إن «النادي سيتقدم باستئناف رسمي ضد القرار بعد التشاور مع مجلس الإدارة، كونه حقاً تكفله اللوائح والقوانين»، مؤكداً أن «النادي قدم المستندات التي تثبت أحقية مشاركة اللاعب في المباراة وفق النظام الأساسي لاتحاد الكرة، وليس هناك تقصير أو إهمال من جانب الكادر الإداري، وإنما هو لبس في عملية تفسير القوانين واللوائح الخاصة بإشراك اللاعبين في مثل هذه المسابقة».

طباعة