سعيد بن حمدان: مشاركة بنات الإمارات مكسب لتطوير اللعبة

الإمارات في المركز السابع آسيوياً في البولينغ

تتويج فئة السيدات. من المصدر

حل منتخب الإمارات في المركز السابع في الترتيب العام في ختام بطولة آسيا الـ21 للبولينغ، التي أسدل الستار على منافساتها أول من أمس، برصيد ثلاث ميداليات في الثلاثي والفرق.

وضمت قائمة منتخبنا خلال البطولة اللاعبين محمد خليفة القبيسي وشاكر علي الحسن، وسيد علي شاكر، ونايف عقاب، وحسين السويدي ومحمود العطار.

واستحق منتخب كوريا الجنوبية للرجال والسيدات الفوز بالبطولة، بعد تصدره الترتيب العام برصيد 13 ميدالية، منها سبع ذهبيات حصيلة مسابقات الفردي والزوجي، والثلاثي، وميداليتا الفرق والماسترز والتفوق العام، بجانب أربع ميداليات فضية وبرونزيتين.

القبيسي: منتخبنا ينتظر بطولة دبي

أكد نجم منتخبنا الوطني في البولينغ محمد خليفة القبيسي، أن ما حققه منتخبنا الوطني في بطولة آسيا التي اختتمت أول من أمس يعد إنجازا كبيرا بعد فوزه بفضيتي الفرق والثلاثي، باعتبارها المرة الأولى التي يحرز فيها منتخبنا ميداليات في البطولات الآسيوية على صعيد الزوجي والثلاثي في ظل سيطرة منتخبات شرق آسيا على اللعبة، وهي الدول التي تتفوق عالميا، مؤكدا أن هناك تطورا كبيرا في البولينغ على صعيد دول غرب آسيا، خصوصا في الإمارات والكويت والبحرين وقطر، مشيراً إلى أن منتخبنا ينتظر بطولة دبي الدولية التي تقام في الفترة من 20 إلى 26 فبراير المقبل، بمشاركة أبطال اللعبة في آسيا من أجل تحقيق إنجاز جديد للإمارات، وسيشارك جميع نجوم منتخبنا في هذه البطولة. من جانبه، عبر مدرب الكويت أندرو فراولي، عن سعادته بفوز الأزرق الكويتي ببرونزية الترتيب العام وذهبية الماسترز، مؤكداً أن الفوز الذي تحقق نتيجة عمل كبير أسهم فيه الجميع، مشيداً بجهود اللاعب الذهبي خالد الدبيان الذي شرّف البولينغ العربي الآسيوي، وبقليل من الثقة سيكون له شأن كبير على جميع المستويات العالمية.

وجاء في المركز الثاني منتخب ماليزيا برصيد أربع ميداليات، منها ذهبية مسابقة الثلاثي للسيدات وثلاث ميداليات فضية، فيما حصل المنتخب الكويتي على المركز الثالث بفوزه بذهبية خالد الدبيان الذي أحرز لقب بطولة الأساتذة الآسيويين.

وتراجع منتخب هونغ كونغ إلى المركز الرابع وجمع ذهبية الثلاثي وفضية الفردي، وجاء خامساً منتخب سنغافورة للجنسين برصيد ذهبية الزوجي للسيدات وبرونزيتين، تلاه منتخب استراليا برصيد ميدالية ذهبية واحدة، حصل عليها في بطولة منافسات فردي السيدات عن طريق اللاعبة ليكسي نيكول.

واحتل منتخب اليابان المركز الثامن برصيد ثلاث ميداليات «فضيتان وبرونزية»، وجاء منتخب اندونيسيا في المركز التاسع برصيد برونزيتين، واحتل منتخب البحرين المركز العاشر برصيد برونزيتين. وتسلم وفد هونغ كونغ علم بطولة آسيا المقبلة رقم 22 التي تنظمها في ،2012 إذ تقام البطولة كل عامين.

وجه الشيخ سعيد بن حمدان بن محمد آل نهيان رئيس اتحاد الإمارات للبولينغ رئيس اللجنة المنظمة، الشكر لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، لدعم سموه ورعايته لبطولة آسيا للبولينغ التي شهدت نجاحاً كبيراً.

وأضاف في تصريحات صحافية: «كانت طموحاتنا كبيرة لتحقيق ذهبية في إحدى المسابقات التي كان من الممكن أن تحدث نقلة لمنتخبنا في الترتيب العام للبطولة، إلا أن التوفيق تخلى عن منتخبنا الذي اكتفى بالفضة في مسابقتي الثلاثي والفرق، وهي تتحقق لأول مرة خلال مشاركات منتخبنا على المستوى الآسيوي، بجانب برونزية الثلاثي، ولم يوفق منتخب السيدات في تحقيق ميدالية لقلة خبرته، نظراً لأنها المشاركة الأولى على مستوى الفرق في ظل تقدم البولينغ في دول شرق آسيا».

وأوضح أن مشاركة بنات الإمارات في حد ذاتها كانت مكسباً لتطوير اللعبة في ظل الدعم التي تحظى به المرأة الإماراتية، من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك.

طباعة