الجزيرة والاتحاد ضيفان على الأهلي والشارقة

حوار خاص بين الإمبراطور والجوارح في كأس اتصالات

الوصل يسعى إلى التعويض أمام الشباب اليوم. تصوير: لؤي أبوهيكل

تختتم اليوم مباريات الجولة الثامنة لكأس اتصالات للمحترفين لكرة القدم، ويلتقي الشارقة اتحاد كلباء على ملعب الشارقة، والوصل الشباب على ملعب الوصل في زعبيل، والأهلي الجزيرة على استاد راشد بالنادي الأهلي، وتبدأ المباريات الثلاث الساعة السادسة والنصف مساء، ضمن المجموعة الثانية، وكانت مباريات الجولة انطلقت مساء أمس بمباريات المجموعة الأولى التي تصادفت مع افتتاح كأس الأمم الآسيوية.

وتقام البطولة من دون مشاركة اللاعبين الدوليين، ويتأهل أول وثاني كل مجموعة للدور قبل النهائي الذي يقام بنظام خروج المغلوب من مجموع الذهاب والإياب، ويتأهل الفائزان للمباراة النهائية التي يحصل الفائز فيها على الكأس التي أحرزها العين في النسخة الأولى، وفاز بها الجزيرة في العام الماضي.

وتخطف قمة دبي التي تجمع الشباب والوصل كل الأضواء في لقاءات اليوم، كونها أكثر مباريات المجموعة أهمية، ويدافع الإمبراطور عن الصدارة على أرضه، ويسعى لفض الشراكة مع الجوارح، حيث يتقاسم الفريقان الصدارة برصيد 12 نقطة لكل منهما، ويتفوق الوصل بفارق الأهداف، ويرفع الفريقان شعار الفوز لا بديل، ويحاول الوصل استعادة الثقة وتضميد جراح الخسارة الصدمة التي تعرض لها في الجولة الماضية للبطولة أمام اتحاد كلباء بهدفين نظيفين، فيما يبحث الشباب عن مواصلة انتصاراته، خصوصا بعد الفوز الثمين الذي حققه في الجولة الماضية على الأهلي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في ملعب الوصل، وكانت مباراة الذهاب انتهت بفوز الوصل بهدف نظيف.

ويحل الجزيرة ضيفاً على الأهلي في مواجهة قوية على الورق، نظراً للندّية الواضحة في مباريات الفريقين، ويدخل الأهلي المباراة وهو يقبع في المركز الأخير في المجموعة برصيد أربع نقاط، وبات خارج حسابات التأهل نظرياً، خصوصاً بعد خسارته في الجولة الماضية أمام الشباب، أما الجزيرة فيدخل المباراة وهو يحتل المركز الرابع برصيد ثماني نقاط، ومازالت لديه فرصة في التأهل، ومواصلة رحلة الدفاع عن اللقب، وكان الجزيرة سقط في ملعبه في الجولة الماضية بهدفين مقابل هدف أمام الشارقة، وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بفوز عريض للعنكبوت على الفرسان الحمر في أبوظبي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، فيما كانت مباراة الدور الأول في الدوري انتهت بتعادل مثير للجزيرة على ملعب الأهلي بهدفين لمثلهما في الوقت القاتل من المباراة.

ويعود الشارقة إلى ملعبه عندما يستضيف اتحاد كلباء في لقاء المنتصرين، بعد أن حولت الجولة الماضية مسار الفريقين في البطولة، وخطف الشارقة فوزاً غالياً على الجزيرة في أبوظبي بهدفين مقابل هدف واحد، فرفع رصيده إلى سبع نقاط، وتقدم للمركز الخامس، وودع قاع المجموعة فانتعش الشارقة بالفوز، ويبحث عن فوز جديد لمواصلة التقدم قبل جولتين من ختام الدور الأول، أما الاتحاد فقد ضرب بقوة في الجولة الماضية وحقق فوزاً ثميناً على الوصل بهدفين نظيفين في الجولة الماضية، ليحافظ النمور على حظوظهم في التأهل للدور قبل النهائي بعد أن رفع الفريق رصيده إلى 11 نقطة في المركز الثالث، متأخراً بفارق نقطة واحدة عن المتصدرين الوصل والشباب، وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بالتعادل السلبي على ملعب الاتحاد في المنطقة الشرقية.

طباعة