براغا يبعد محمد سرور عن لقاء الوحدة

محمد سرور التحق بالجزيرة قادماً من الأهلي. الإمارات اليوم

بات لاعب الجزيرة الجديد محمد سرور خارج حسابات المدرب البرازيلي أبل براغا في لقاء الوحدة المرتقب بالجولة 14 من دوري المحترفين لكرة القدم، على الرغم من الظهور القوي الذي بدا عليه اللاعب خلال تدريبات العنكبوت في اليومين الماضيين.

وكان محمد سرور قد انتقل إلى الجزيرة على سبيل الإعارة لمدة ثلاثة أشهر قادماً من النادي الأهلي.

وفضل المدرب البرازيلي أبل براغا عدم المغامرة في الدفع بلاعبه الجديد ومنحه مزيداً من الوقت للتأقلم بصورة أفضل مع بقية زملائه.

وما دعا مدرب الجزيرة لعدم الاستعانة بخدمات سرور في مباراة الوحدة الى اكتمال القوة الهجومية للفريق بعودة سوبيس بعد تعافيه من الإصابة، إذ غاب عن مباراة الظفرة لمعاناته من شد خفيف في العضلة الخلفية.

وقال براغا «طلبت من إدارة الجزيرة ضم محمد سرور مثلما طلبت منهم من قبل ضم ياسر مطر، لأن سرور يملك مقومات معينه الجزيرة في حاجة اليها، والمؤكد أننا سنستفيد منه مستقبلاً أود أن اشكر الإدارة على تجاوبها معي ونجاحها في تلبية طلبي بضم محمد سرور».

كما قرر براغا الاستعانة بخدمات أحمد جمعة بعد ظهوره القوي في مباريات الجزيرة بدوري الرديف، حيث أشاد المدرب بقدراته في المحاضرة النظرية التي ألقاها على لاعبي الجزيرة أول من أمس قبل بدء المران، قائلاً «جمعة يستحق أن يحصل على فرصة. لقد برهن على اجتهاده بشكل كافٍ في المباريات التي شاهدته فيها ووجوده في قائمة مباراة الوحدة مكانة يستحقها».

وكان الجزيرة قد رفع من درجات التحضير لمباراة الوحدة غدا وحرص براغا على رفع الجانب المعنوي لدى اللاعبين من خلال المحاضرات النظرية التي اعتاد عقدها بشكل يومي، وقبل بدا أي مران وتأكيد ثقته بقدراتهم لحسم ديربي العاصمة لمصلحتهم.

من جانبه، أكد مدير فريق الجزيرة عايض مبخوت، أن مباراة الغد ستكتسب أهمية تفوق بكثير الأهمية المعروفة عن لقاءات الديربيات.

وقال «المواجهة ستجمع الفريقين المتصدرين للمسابقة الفائز بلغة الحسابات ستكون له الأفضلية للفوز بالدوري وستجعل الخاسر في موقف ردة الفعل انتظاراً لتعثر منافسه».

وأضاف «من وجهة نظري لا يختلف ديربي الغد عن الديربي الذي جمعهما في الدور الأول، عندما دخل الفريقان اللقاء متساويين في عدد النقاط، وفوز الجزيرة هو من أعطاه الأفضلية للاستمرار في الصدارة بشكل منفرد».

وأكمل «مباريات الجزيرة والوحدة لا تخضع لأحكام مسبقة في ما يتعلق بالنتيجة بصرف النظر عن مكانة الفريقين في جدول الدوري، ومن يتعامل مع المباراة بهدوء وأعصاب هادئة ستكون له الأفضلية».

وأوضح «علينا أن نعترف بأن الوحدة يمر في هذه الفترة بمرحلة من الاستقرار الفني الملاحظ، فهو يملك لاعبين مميزين للغاية وقد نجح في تقديم نفسه بشكل جيد في التصفيات التمهيدية لدوري المجموعات لبطولة آسيا».

وشدد مدير فريق الجزيرة على عدم تخوف فريقه من مواجهة الجمهور الوحداوي، وقال «تعودنا منذ الموسم الماضي على مواجهة مثل هذه الظروف عندما لعبنا ضد فريق الاستقلال الايراني وأمام 75 الف متفرج، وقدمنا عرضاً مثالياً وواجهنا الظروف نفسها ضد اتحاد جدة وكاد الجزيرة ان يحقق الفوز في تلك المباراة».

نتمنى حضوراً قوياً في هذه المباراة ليكون دافعاً للفريقين لتقديم مستوى رفيع».

واعتبر عايض مبخوت المباراة بمثابة فرصة جيدة للرد على الذين وصفوا الدوري الإماراتي بـ«الضعيف»، وقال «ستكون هذه المباراة فرصة لتقديم الدوري الإماراتي على حقيقته وتغيير الصورة الراسخة لدى البعض بأن المسابقة ضعيفة».

طباعة