الزعيم يدعـو الفرســان إلـى مأدبـة حارّة

فالديفيا يشارك مع العين بعد غياب طويل.. ولاعب الأهلي خالد محمد «يسار» يغيب.            تصوير: أسامة أبوغانم

ترتفع درجة حرارة المنافسة في دوري المحترفين لكرة القدم بلقاء قمة من العيار الثقيل يجمع العين مع الأهلي الساعة الثامنة مساء على استاد خليفة بن زايد بنادي العين في إطار مباريات الجولة 13 من البطولة، وكانت الجولة انطلقت بفوز عريض للإمارات على النصر 4/،1 فيما سقط الجزيرة في فخ التعادل أمام الظفرة 2/2 ،وحقق بني ياس فوزاً غالياً على الشارقة 1/صفر، وفاز الوصل على الشباب 2/صفر، وتختتم مباريات الجولة بعد غد بلقاء الوحدة مع عجمان المؤجل بسبب ارتباط الوحدة بمباراته مع تشرتشل الهندي في تصفيات دوري أبطال آسيا.

وتمثل المباراة منعطفاً مهماً في رحلة المنافسة على اللقب خصوصاً للزعيم ومحاولة رد الدين من جانب الفرسان الحمر لتعويض الإخفاق أمام البنفسج هذا الموسم.

وستكون مباراة اليوم هي اللقاء الثالث بين الزعيم والفرسان هذا الموسم وشهدت المواجهتان السابقتان تفوقاً واضحاً للعين الذي استهل الموسم بخطف كأس السوبر من الأهلي، بعد أن تغلب عليه في افتتاح الموسم بركلات الترجيح من نقطة الجزاء 4/3 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل المثير 2/2 ،وشهدت الجولة الثانية لدوري المحترفين فوزاً عريضاً للزعيم على الفرسان الحمر في عقر دارهم 5/،1 ورغم التقدم الأهلاوي المبكر عن طريق محمد راشد سرور، إلا أن الرد العيناوي لم يتأخر وتعادل عن طريق ايمرسون قبل أن يسجل الأرجنتيني خوسيه ساند ثلاثة أهداف «هاتريك» واختتم أحمد خميس مهرجان الأهداف العيناوية، وهو يضفي المزيد من الإثارة على مباراة اليوم التي يحاول فيها الزعيم تأكيد تفوقه على الفرسان الحمر وتحقيق الفوز الثالث على التوالي، فيما يحاول الأهلي رد الدين ومصالحة الجمهور على حساب الزعيم وفي عقر داره.

طموحات الزعيم

يدخل الزعيم المباراة بطموحات كبيرة من أجل مواصلة المنافسة على اللقب هذا الموسم، خصوصاً أن الفرصة باتت سانحة لتقليص الفارق مع الجزيرة المتصدر الذي سقط في فخ تعادل مفاجئ على أرضه وبين جماهيره أمام الظفرة 2/،2 ويدخل العين المباراة ولديه 26 نقطة وفوزه اليوم يسهم في تقليص الفارق مع الجزيرة إلى أربع نقاط قبل تسع جولات من نهاية الموسم، كما يقلص الفارق إلى نقطة واحدة أمام الوحدة صاحب المركز الثاني، وكان العين قد واصل انتصاراته في الجولة 12 وعاد من دبي بثلاث نقاط ثمينة وغالية عقب تغلبه على النصر في ملعبه وبين جمهوره بهدفين نظيفين، ويرفع الزعيم شعار الفوز لا بديل في لقاء اليوم لأن أي نتيجة أخرى ستؤثر في مسيرته في المنافسة على اللقب الغالي الذي يؤهل صاحبه للمشاركة في كأس العالم في النسخة المقبلة في العاصمة أبوظبي.

ويعاني العين من غياب المهاجم البرازيلي ايمرسون بسبب الإيقاف لطرده في لقاء النصر في الجولة الماضية، وهناك شكوك كبيرة حول غياب الحارس الأساسي الدولي وليد سالم بسبب الإصابة، وهو ما يرشح الحارس يوسف عبدالرحمن حامي عرين منتخب الشباب للدفاع عن شباك البنفسج اليوم، فيما تشير التقارير إلى إمكانية عودة قائد الفريق، التشيلي خورخي فالديفيا عقب تماثله للشفاء من الإصابة التي حرمت الفريق من جهده على مدار ثلاثة أشهر متتالية، ليقود الفريق مع هداف الدوري والفريق الأرجنتيني خوسيه ساند (بي بي)، ومعهما المحترف الجديد الكوري الجنوبي لي هو.

ويقود العين المدرب البرازيلي سيريزو وهي المرة الأولى التي يواجه فيها الأهلي، حيث كانت المواجهتان السابقتان تحت قيادة الألماني وينفرد شايفر الذي أقيل وأسندت المهمة لسيريزو.

تطلعات الفرسان

ويدخل الفرسان الحمر المواجهة بحثاً لوضع حد لنزيف النقاط واستعادة الاتزان خصوصاً بعد أن بات حلم الاحتفاظ باللقب صعباً، ولكن أصحاب القمصان الحمر يحاولون دخول المربع الذهبي على أقل تقدير لضمان المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا في الموسم المقبل.

وكان الأهلي سقط في فخ الخسارة خلال الجولــة الماضيــة على ملعبه وبين جمهوره أمام الوحــدة بهدفين مقابــل هدف بعد أن كان متقدمــاً بهدف نظيف لكن شباكه استقبلت هدفين، وتجمــد رصيد الفريق عند 14 نقطة قريباً من منطقة الخطر، ويسعى للعــودة من دار الزين بنتجية إيجابية تعزز طموحاته وتطلعاته لاستعادة المكانة التي تليق بحامل اللقب.

وتستمر معاناة الفرسان الحمر في النقص الشديد في صفوف الفريق بغياب عدد كبير من اللاعبين الأساسيين لأسباب مختلفة، ويغيب المدافعان خالد محمد ومحمد قاسم بسبب الإيقاف للإنذار الثالث، وانضم يوسف عبدالله لقائمة المصابين التي تشمل فيصل خليل ومهرزاد معدنجي وسالم خميس وإسماعيل الحمادي وحسن علي إبراهيم وعبيد خليفة، لكن الفريق سيلعب المواجهة بالثلاثي المحترف وهم: البرازيليان باري وسيزار والمصري حسني عبدربه.

ويقود الفريق للمـرة الأولى هذا الموسم المـدرب الجديـد الهولنـدي هينـك تين كات الذي تعاقد معه النادي قبل ثلاثة أيام وقاد المران الرئيس للفريق أول من أمس.

طباعة