الصقور تنفرد بفريسة «النصر»

الشريف دخل قائمة هدافي الدوري من بوابة العميد.                  أرشيفية

انفردت صقور فريق الإمارات بفريسة النصر، عندما فاجؤوهم بأداء راق، وتغلبوا عليهم بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة التي جرت أمس، في افتتاح مباريات الجولة الثالثة عشرة من دوري المحترفين، ليحقق فريق الإمارات ثالث فوز له في الدوري ويرفع رصيده إلى 10 نقاط مقابل 12 للنصر، الذي دخل في النفق المظلم محتلاً المركز العاشر.

وسجل أهداف الإمارات في المباراة التي أقيمت في رأس الخيمة كل من المغربي نبيل الداودي في الدقيقتين 51 و73 ،والإيراني رضا عنايتي (79)، فيما سجل الحارس حسن الشريف هدفاً تاريخياً بتسديد الكرة من مرماه إلى مرمى النصر في الدقيقة 90 .وأحرز هدف النصر الإكوادوري كارلوس تينوريو في الدقيقة 75.

وبعد أداء متوسط المستوى، اتسم بضياع هائل للفرص، خصوصاً من جانب فريق الإمارات الذي بدأ المباراة بتشكيلة كان يبدو عليها الطابع الهجومي بإشراك كريم كركار ونبيل الداوودي ورضا عنايتي في محاولة من مدرب الصقور عيد باروت للتسجيل المبكر، كاد النصر يفتتح التسجيل في الدقيقة الثامنة من المباراة، لولا أن كرة المغربي أنور ديبا المستلمة من محمد مال الله ارتطمت بالعارضة.

وفي الدقيقة ذاتها كاد نجم خط وسط الصقور عدنان حسين يفتتح التسجيل لولا الحذر الشديد من إسماعيل ربيع حارس مرمى العميد الذي أبطل الهجمة.

وتوالت هجمات الصقور دون أن يستطيع طرق الشباك في محاولات عدة، أبرزها كرة عنايتي المنفرد بالمرمى في الدقيقة 25 إلا أن كرته ارتطمت بالقائم الأيسر أو تلك التي لم يحسن كريم كركار انهاءها في المرمى في الدقيقة 33 ،بالمقابل شهدت الدقيقة 37 محاولة التسجيل من قبل حبيب الفردان من ضربة حرة مباشرة مرت بجانب القائم، ومع مرور دقائق الشوط الاول وتوالي محاولات الفريقين للتسجيل انتهى الشوط الذي كان يبدو مملاً بالتعادل السلبي دون أهداف.

 
إقالة مدرب النصر باكسلدورف

خالد صديق ــ دبي /قرر مجلس ادارة نادي النصر الاستغناء عن خدمات المدرب الألماني فرانك باكسلدورف، الذي يشغل منصب المدير الفني لفريق كرة القدم الأول في النادي، وذلك عقب الخسارة التي مني بها الفريق أمام الإمارات مباشرة.

وقال مصدر رسمي في النادي لـ«الإمارات اليوم»، إن القرار جاء بإجماع مجلس إدارة النادي برئاسة الشيخ مكتوم بن حشر، بعد النتائج المتواضعة التي حققها الفريق أخيراً، ما أدخله في دائرة الخطر عند احتلاله المركز العاشر برصيد 12 نقطة. ومن المنتظر أن يقود الجهاز الفني المعاون، مهمة الإشراف على فريق كرة القدم، لحين التعاقد مع مدرب جديد يواصل المهمة مع الفريق حتى نهاية الموسم الجاري. وستجتمع إدارة النادي مع المدرب الألماني باكسلدورف خلال الساعات المقبلة لإنهاء إجراءات فسخ العقد بينهما، والتفاهم حول الشرط الجزائي.

وكان نادي النصر تعاقد مع باكسلدورف منتصف الموسم الماضي لمدة عام خلفاً للروماني لوكا، ثم تم تجديد عقده لعامين آخرين.
بصمات باروت

وفي الشوط الثاني ظهرت بصمات مدرب الصقور عيد باروت واضحة، بعد تغير واضح لأداء الصقور الذي اعتمد على سرعة كريم كركار، أو التسديد من خارج منطقة الجزاء، وكاد خميس اسماعيل يسجل في الدقيقة 49 لولا يقظة اسماعيل ربيع.

وتلقى نبيل الداوودي كرة عالية من زميله كريم كركار، وبتسديدة رائعة «على الطاير» سددها بقوة داخل المرمى معلنة الهدف الأول في الدقيقة ،51 تبعتها محاولتان اضاعهما عنايتي وكركار.

وتوالت الهجمات الضائعة من قبل الصقور مقابل انكماش واضح من لاعبي النصر، حتى جاءت الدقيقة 73 لتعلن تسجيل نبيل الداوودي الهدف الثاني، بعد كرة ارضية زاحفة تسلمها من نجم المباراة عدنان حسين، لتعلن معاودة الداودي شهيته لتسجيل الأهداف. وقلص تينوريو النتيجة في الدقيقة 75 من كرة لم يحسن دفاع الامارات تشتيتها، وشهدت الدقيقة 78 تسجيل الهدف الثالث للصقور عن طريق رضا عنايتي، بعد تسلمه كرة من وسط الملعب من خميس إسماعيل أسكنها المرمى بقوة.

هدف تاريخي

وفي الدقيقة 94 سجل حسن الشريف حارس مرمى الصقور الهدف الرابع، بعد تسديدة من امام منطقة جزائه لم يحسن اسماعيل ربيع استقبالها، بعد ارتطامها بالأرض ودخولها الشباك.

وبهذه النتيجة يصل الإمارات إلى النقطة 10 باقياً في المركز الحادي عشر بانتظار ما ستؤول إليه المباريات المقبلة، بينما أدخل النصر نفسه في مأزق المحاربة من أجل البقاء في دوري المحترفين.
طباعة