الجزائر تظفر بلقب دورة منصور بن محمد

جمعة ربيع: المنتخب استفاد من الدورة. أرشيفية

 تُوّج المنتخب الجزائري بلقب دورة منصور بن محمد بن راشد الدولية الأولى لكرة القدم للمرحلة السنية تحت 19 سنة والتي استضافها نادي الشباب في دبي على الرغم من خسارته أمام منتخبنا الوطني 1/ 2 أول من أمس في اليوم الختامي.

وتمكن خالد مبارك من افتتاح باب التسجيل للأبيض «20» وتمكن شاوتي بسام من إدراك التعادل للأخضر «37»، ونجح عبدالله الشحي في إدراك هدف الفوز «82».

وعقب المباراة قام رئيس مجلس ادارة نادي الشباب سامي القمزي، ونائب رئيس اتحاد كرة القدم سعيد عبدالغفار، وعضو مجلس ادارة الاتحاد رئيس اللجنة الفنية محمد مطر غراب، بتوزيع الجوائز على الفرق المشاركة.

وحصل حارس مرمى الشباب أحمد هلال على لقب أفضل حارس، ولاعب المنتخب عامر عمر عبدالله على لقب أفضل لاعب، وتوج لاعب المنتخب الجزائري دهار علي بلقب هداف البطولة.

كما قام القمزي وسعيد عبدالغفار بتكريم الرعاة الرسميين للدورة وهم مهرجان دبي للتسوق والقرية العالمية ومجلس دبي الرياضي وقناة دبي الرياضية واتحاد كرة القدم ومنتدى الجوارح بنادي الشباب.

وشهدت مباراة المنتخب ونظيره الجزائري حالتي طرد من جانب الفريقين كانتا من نصيب لاعب الجزائر حيدة بلال، ومن المنتخب عبدالله الشحي.

وفي مباراة ثانية، تمكن الشباب من الفوز على النصر 2/ 1 ليحصل على المركز الثالث، وبدأ الشباب التهديف عبر عبدالله حسن مراد في الدقيقة الأولى وتعادل للنصر عمار إبراهيم «53»، وأضاف رمضان الماس هدف الشباب الثاني «69».

وقال عضو مجلس إدارة نادي الشباب المشرف العام على أكاديمية كرة القدم بالنادي إن «سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس النادي، وافق على إقامة الدورة بشكل سنوي وأن هناك مقترحاً بإقامتها خلال شهر ابريل من كل عام لتعارض موعد النسخة الأولى التي اختتمت مع امتحانات النصف الأول من العام الدراسي».

وأضاف إن «اللجنة المنظمة ستعمل مستقبلاً على تطوير الدورة عبر استقدام منتخبات قوية من أميركا الجنوبية وأوربا وشرق آسيا، إضافة إلى منتخب الإمارات وفريق نادي الشباب»، لافتاً إلى أن «الدورة ستشهد زيادة العدد إلى ستة فرق، بما يحقق الفائدة الفنية لمنتخب الإمارات وأيضاً لفريق الشباب الذي يعد المدد الأساسي للفريق الأول».

وبدوره أكد مدرب المنتخب الوطني جمعة ربيع، أن الأبيض قد استفاد كثيراً من الدورة خصوصاً في مباراته الأخيرة ضد الجزائر، وقال «استفدنا من الاحتكاك مع منتخب قوي مثل الجزائر، فلاعبوه يؤدون بشكل جاد طوال الـ90 دقيقة، وهو ما انعكس إيجاباً على الأبيض وجعله يستفيد من التجربة».

واختتم «لقد جاءت الدورة إعداداً مهماً للفريق قبل المشاركة في دورة العين الدولية ودورة ايطاليا، اللتين سنواجه فيهما فرقاً قوية».
طباعة