جبراسيلاسي عازم على الرقم القياسي

جبراسيلاسي حامل الرقم العالمي. تصوير: دينيس مالاري

ينطلق في السادسة والنصف من صباح اليوم ماراثون دبي ستاندرد تشارترد العالمي ،2010 في نسخته الدولية الثانية عشرة، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبدعم من مجلس دبي الرياضي وشركة دبي القابضة.

ويبلغ مجموع جوائز الماراثون المالية مليون دولار للفائزين من فئتي الرجال والسيدات، بالإضافة إلى جائزة أخرى بقيمة مليون دولار للاعب الذي سيتمكن من تحطيم الرقم القياسي العالمي، وهي مقدمة من شركة دبي القابضة.

وينطلق الماراثون من امام فندق أرجان روتانا في مدينة دبي للإعلام في شارع الصفوح على بعد أمتار عدة من ويستن دبي الميناء السياحي المقر الرئيس الرسمي للماراثون، بعد أن تم تغيير مساره عن الموسمين الماضيين.

رقم قياسي

ويشارك في المارثون نحو 12 ألف متسابق من 100 دولة في فئات الماراثون الثلاث «الرئيس والهواة والعائلي» من بينهم أفضل 70 عداء في العالم، ويمتلك 20 من العدائين المشاركين زمناً أقل من ساعتين و10 دقائق في سباق الرجال، وهي المرة الأولى في العالم الذي يجتمع فيه هذا العدد من العدائين المتميزين الذي يمتلكون هذا الزمن.

وفي سباق السيدات تشارك أكثر من 10 عداءات يمتلكن زمنا أقل من ساعتين و25 دقيقة وهي المرة الاولى أيضا التي يشارك فيها هذا العدد من العداءات في ماراثون واحد ويمتلكن هذا الزمن.

ومن المنتظر ان يحضر الماراثون ابرز الشخصيات العالمية في مجال سباقات الماراثون من بينهم مدير ماراثون لندن الدولي ديفيد بيترفورد، ومدير ماراثون برلين الدولي مارك آلان.

وستكون انطلاقة الماراثون الرئيس في السادسة والنصف صباحا من أمام فندق أرجان روتانا في مدينة دبي للإعلام في شارع الصفوح، ويمتد مسار الماراثون حتى سارية علم الإمارات في دار الاتحاد على امتداد شارع شاطئ الجميرا قبل العودة إلى محطة النهاية الجديدة التي ستكون هذا العام أمام برج الثريا في مدينة دبي للإعلام، وبعدها بربع ساعة ينطلق السباق الجماهيري الذي يشارك فيه آلاف العدائين من محترفين وهواة ويبلغ طوله 10 كيلومترات، ويمتد مساره حتى منعطف فندق القصر والعودة الى خط النهاية في مدينة دبي للإعلام، وأخيرا ينطلق السباق العائلي والخيري في الحادية عشرة صباحاً وتبلغ مسافته ثلاثة كيلومترات ويمتد مساره حتى الجامعة الأميركية في دبي والعودة الى خط النهاية بعد برج الثريا في مدينة دبي للإعلام، لتبدأ بعدها اللجنة المنظمة مباشرة تتويج الفائزين وتوزيع الجوائز وتكريم الشركات الراعية من قبل راعي حفل الختام.

أشهر العدائين

ويتقدم الطامحين إلى اللقب العداء الأسطوري هايلي جبراسيلاسي صاحب الرقم القياسي «ساعتين وثلاث دقائق و59 ثانية»، وحامل لقب ماراثون دبي العامين الماضيين «2008 و2009» الذي يخوض السباق هذا العام مدافعاً عن لقبه وباحثا عن زمن قياسي عالمي جديد يسجل باسمه وينال بمقتضاه مليون دولار آخر بخلاف المليون دولار التي يتنافس عليها أبطال السباق الرئيس للماراثون، حيث يحصل منها أصحاب المراكز الثلاثة الأولى لكل من الرجال والسيدات على 250 و100 و50 ألف دولار بالترتيب، ويحصل أصحاب المراكز من الرابع إلى العاشر على 25 و15 و14 و13 و12 و11 و10 آلاف دولار بالترتيب أيضاً.

وينافس جبراسيلاسي على لقب الرجال، نخبة من أفضل عدائي العالم منهم الثنائي الكيني سامي كورير ودانيال ييجو وأفضل زمن لهما (2.04.56) و(2.08.18) ساعة، والارتيري ياريد اسميرون وزمنه (2.08.34) ساعة، وهناك أيضاً الإثيوبيون تولا ويرداو وديشاسي وجيبريهوت ووينديمني وسشيمي وتيلي وابيوتي واسيفا وميكونين واداري ونيبسي، والكينيون خوزيه ساشلانجا وإبراهام ساشلانجا وماينا وكوسجي وكامزي وكاليس، والفرنسي لاربي، والإنجليزي توماس أبيو، والاوكراني انتونياكو، والبحريني عبدالحق زكريا الكروج، والتنزاني فابيو جوزيف.

بينما يتنافس على لقب السيدات نخبة من أبرز العداءات تتقدمهن الإثيوبية بزونيش بيكيلي المدافعة عن لقبها قبل 12 شهرا، بعد تسجيل أفضل زمن «ساعتان و23 دقيقة وتسع ثوانٍ»، وستواجه بيكيلي منافسة حامية من مواطنتها الاثيوبية والبطلة السابقة إسكالا تافا ماجرسا التي سجلت أفضل زمن «ساعتان و21 دقيقة و31 ثانية»، والإثيوبية هيلينا كيروب «ساعتان و25 دقيقة وثانية واحدة». ومن جانبه قال المنسق العام للماراثون المستشار احمد الكمالي، إن الحدث هذا العام يعد تاريخيا بكل المقاييس لاعتبارات عدة في مقدمتها ان العداء العالمي هايلي جبراسيلاسي وصل إلى مرحلة تقتضي منه ضرورة تحطيم الرقم العالمي، خصوصا ان مشاركته في ماراثون دبي هذا العام هي المرة الثالثة على التوالي بعدما نجح في تحقيق لقب العامين السابقين.

وتابع «يضاف إلى ذلك ان اللجنة المنظمة وضعت ضمن تجهيزاتها اتخاذ السبل والعوامل كافة التي من شأنها ان تسهم في تحطيم الرقم القياسي، ومنها على سبيل المثال الاستعانة بسبعة أرانب سباق ـ الموسم الماضي كانت خمسة فقط ـ وهو من شأنه تسريع الماراثون وتحفيز العدائين».

جوائز متنوّعة

وقد أعلنت اللجنة المنظمة لماراثون دبي العالمي، عن جوائز كثيرة تنتظر المشاركين اليوم أيضاً بخلاف جوائز السباق التي ستوزع بالنسبة لسباق الماراثون الرئيس لأصحاب المراكز من الأول إلى العاشر للرجال وللسيدات.

فهناك أيضاً جوائز تنتظر أول الرجال فوق 40 سنة، وأولى السيدات فوق 35 سنة، وأصحاب المراكز الثلاثة الاولى في سباق المجموعات، وجائزة خاصة لأكبر المجموعات المشاركة، ولأوائل الـمراحل السنية، والثلاثة المواطنين الأوائل رجالا وسيدات حيث يحصل كل منهم على 1000 و500 و250 دولاراً بالترتيب، والثلاثة المعاقين الأوائل رجالا وسيدات.

طباعة