النصر يختار لاعبيه في «سلة دبي»

من لقاء النصر مع زين في البطولة الماضية. أرشيفية

يعقد في السادسة من مساء اليوم الاجتماع الفني الخاص ببطولة دبي الدولية لكرة السلة في نسختها الـ21 التي ستنطلق غدا على صالة النادي الأهلي في دبي. ويحضر الاجتماع أعضاء اللجنة الفنية للبطولة وإداريو الفرق المشاركة، وسيتم خلاله شرح النظام الخاص بالبطولة وتسلم القوائم الخاصة بكل فريق.

وكان مدرب النصر طارق سليم أعلن، أمس، قائمة العميد التي سيخوض بها بطولة دبي، حيث اختار المدرب 13 لاعبا هم: طلال مصبح وهشام حسن وسالم عبيد وخالد عبيد وعمر عثمان وماجد حميد واحمد علي وعلي خليل وغريب راشد ومحمد ربيع، بالاضافة الى الاجانب الثلاثة فينسف جونز وشانتلسلي ورضوان سليمان التونسي.

وخرج من القائمة قائد الفريق قاسم محمد بداعي الاصابة وصالح سلطان وطلال سالم وابراهيم عبيد للانضمام لصفوف المنتخب الوطني المشارك في البطولة.

وكان النصر حقق فوزا مهما على زين الاردني بنتيجة 96/88 في المباراة الودية التي جمعتهما مساء أول من أمس.

وقال طارق سليم ان التجربة كانت مفيدة بالنسبة لفريق النصر بعيدا عن النتيجة وتعد بمثابة احتكاك مهم للفريق قبل خوض غمار بطولة دبي.

واضاف «عندما لعبنا المباراة الاولى ضد زين كانت هناك حالة رهبة ظاهرة على بعض اللاعبين من مواجهة لاعبين بحجم زيد الخص واسامة دغلس ولكن الرهبة قد ازيلت في المباراة، وأتوقع أن يكتسب الفريق الثقة قبل مباراتنا الافتتاحية.

واسترسل «نحن سنخوض بطولة دبي وليس في تفكيرنا على الاطلاق النتائج مع التسليم بأن الفريق حقق المركز الرابع في النسخة الماضية ولكننا نهدف هذه المرة إلى الاحتكاك الجيد من أجل البطولات المحلية المتبقية هذا الموسم واكساب اللاعبين الصاعدين الخبرة مبكرا ليكونوا دعما وسندا في المستقبل». وحول ما اذا كان اللاعبون الاجانب الجدد قد انسجموا سريعا مع الفريق خلال الفترة القصيرة التي انضموا فيها، قال «حقيقة كان قراراً موفقاً من جانبنا ان تتم الاستعانة بلاعبين اجانب من داخل الدولة وهذا القرار ساعد كثيرا على انسجامهم سريعا مع بقية اللاعبين». وكان النصر تعاقد مع محترف الشارقة شانتلسلي ومحترف الشعب رضوان سليمان لمدة شهر واحد، وأضاف «من المؤكد أن هؤلاء اللاعبين سيسعون إلى تقديم أفضل ما لديهم خلال البطولة لتقديم انفسهم بشكل جيد للاندية المهتمة بكرة السلة سواء من داخل الدولة او من خارجها وهذا ما سينعكس بالايجاب على مصلحة الفريق»، لافتا الى أن التعاقد مع لاعبين أجانب من خارج الدولة كان لا يضمن لنا الانسجام مع الفريق بصورة سليمة كما انهم يعلمون أنهم قادمون لفترة زمنية محددة فبالتالي دافع العطاء لن يكون موجوداً عندهم 100٪.

طباعة