الرمادي: مازال أمام أسود العوير الكثير من العمل في كأس الاتحاد

الرمادي يسعى لقيادة دبي إلى منصة التتويج. أرشيفية

يلوح في أفق كأس الاتحاد نهائي متوقع بين كبرى أندية الدرجة الأولى دبي والشعب، بعد أن تخطى الأول اتحاد كلباء في ذهاب نصف النهائي بهدفين مقابل هدف، والثاني الخليج بثلاثة أهداف مقابل هدف، وليقطع الفريقان نصف الطريق بانتظار الجولة المقبلة في الإياب يوم 7 يناير الجاري. ووصف أيمن الرمادي مدرب دبي الفوز بالمهم، وأنه «لايشكل أكثر من اجتياز نصف الطريق إلى المباراة النهائية»، وأكد أنه مازال أمامهم الكثير الذي يجب عمله في لقاء الاياب. أما حسن سعيد مدرب فريق كلباء فلم يخف انزعاجه للخسارة التي لحقت بفريقه، إلا انه كان يبدو واثقاً من التعويض في لقاء الخميس المقبل.

وكان أسود العوير قد بعثوا بأحلى بطاقة تهنئة لجمهورهم استقبالاً للعام الجديد، إثر الفوز المهم فنياً ومعنوياً في مباراة أول من أمس على فريق اتحاد كلباء وبملعبه. وسجل لدبي كل من البرازيلي مارسيو والمغربي كانين.

وفي المباراة الثانية التي فاز فيها الشعب على الخليج أكد التونسي بلقاسم مدرب الكوماندوز قدرته العالية على متابعة كل زوايا المباراة فنياً واستثمار أخطاء الخصم من خلال الخطة التي لعب بها الشعب ومكنته من العودة في المباراة والفوز بنتيجة كبيرة على فريق كبير. لكن في المقابل فإن الخلجاويين متفائلون، حيث عبر عبدالله سلطان مدير الفريق عن تفاؤله بالتعويض في لقاء الاياب، بينما أكد ابراهيم بحير مدير الفريق الشعباوي عن رغبة لاعبيه في المحافظة على هذا التقدم والانتقال إلى النهائي.

طباعة