الوحدة يلتقي مع دبي دايموند استعداداً للجزيرة

الوحدة يتأهب لمواجهة الجزيرة في دوري المحترفين.    تصوير: محمد حكيم

 يلتقي فريق الوحدة على ملعبه في أبوظبي مع نظيره دبي دايموند غداً في مباراة ودية، استعداداً للقاء الديربي الثالث الذي يجمعه مع الجزيرة في انطلاقة مباريات الدور الثاني من دوري المحترفين لكرة القدم.

ويستأنف العنابي تدريباته اليوم بمشاركة جميع اللاعبين باستثناء فهد مسعود وكريم العواضي المصابين.

وقال إداري الفريق عبدالله سالم إن «مباراة دبي دايموند ستكون تجربة مفيدة للفريق لا سيما من الناحية البدنية، وخصوصاً الدوليين الذين يحتاجون لمزيد من التحضير».

وأضاف «الفريق لا يعاني من أي نقص في الفترة الحالية باستثناء فهد مسعود والعواضي (المصابين)، كما لا توجد إيقافات وهذا سيجعل جميع الأوراق متاحة أمام الجهاز الفني الذي استطاع أن يقوم بعمل كبير في الفترة الماضية من الناحية الخططية والتكتيكية، الأمر الذي انعكس على أداء الفريق ونتائجه وأعتقد أن الوحدة سيكون شكله مغايراً تماماً عما ظهر عليه في الدور الأول على صعيدي المستوى والنتائج حيث تتوافر جميع عناصر النجاح من عناصر متميزة تجمع ما بين الخبرة والشباب وجهاز فني متميز، وما نتمناه فقط القليل من الحظ».

وأضاف «رغم خصوصية مباراة الجزيرة كمواجهة ديربي، إلا أنها لا تختلف عن أي مباراة عادية ضمن مباريات الدوري، نسعى خلالها لغاية واحدة وهي الفوز».

وأكد ان المباراة التي جمعت الفريقين في ربع نهائي كأس رئيس الدولة وانتهت عنابية بركلات الترجيح، مختلفة تماما عن المباراة المقبلة لطبيعة مباريات الكأس.

وأوضح أن «المواجهتين السابقتين للوحدة والجزيرة كان فيها فريقه الطرف الأفضل فيهما من حيث المستوى، وسيعمل الفريق على مواصلة التفوق الميداني وتتويجه بنتيجة ايجابية تؤكد هذا التفوق».

وعن مباراة الخليج الجمعة الماضية في ختام الدور الأول، التي كسبها الوحدة بثلاثية نظيفة، قال اداري الوحدة «مثل هذه المباريات لا تتيح للفرق الكبيرة الظهور بالمستوى المعروف لأن الطرف الثاني يكون متكتلاً دفاعياً لكن العبرة بالنهايات وقد تمكن الوحدة من حسم النتيجة رغم هذا الاسلوب الدفاعي الذي اعتمد عليه الخليج وحقق ما اراده من المباراة وهو نقاطها الثلاث».

ورفض سالم اعتبار حظوظ فريقه متلاشية في المنافسة على لقب الدوري، وأكد أن «هناك 33 نقطة في الملعب، وكل شيء وارد في كرة القدم».

طباعة