غراب: شايفر مدرب مهرج

الألماني شايفر تلقى انتقادات كثيرة من غراب. تصوير: أسامة أبوغانم

وصف المحلل الرياضي في قناة دبي الرياضية محمد مطر غراب، مدرب نادي العين الالماني وينفريد شايفر، بالمهرج لدى تحليله لقاء العين مع الاهلي أول من أمس، في كأس رابطة الاندية المحترفة لكرة القدم والذي انتهى لمصلحة الأخير 2/1.

وأكد غراب، أن وصفه لشايفر بالمهرج لم يأت من فراغ وإنما لمعرفته التامة به، من خلال فترة توليه تدريب الاهلي، وقال «أرى أن هذا الوصف طبيعي بحكم الحركات الغريبة التي تصدر من شايفر، ولكن انتقادي للمدرب ليس موجهاً لنادي العين الذي أكن له كل احترام وتقدير، ولا يمكنني التقليل من شأنه بأي حال من الأحوال، كنادٍ كبير وصاحب إنجازات معروفة».

وكشف أنها «ليست المرة الاولى التي أصف فيها شايفر بالمهرج، وانما في مناسبات رياضية سابقة عدة، من خلال العديد من وسائل الاعلام المختلفة المقروءة والمرئية والمسموعة».

وأوضح «حركات شايفر التي يقوم بها غريبة لا تصدر الا من مهرج، ولقد قلت رأيي فيه بكل صراحة ووضوح بحكم انني كنت قريبا منه في النادي الاهلي، واعرف جيدا امكاناته كمدرب، وهذا امر طبيعي ان احكم عليه لمعرفتي التامة به».

ولم يخفِ غراب، بأنه على خلاف سابق مع المدرب شايفر، مؤكدا ان الاخير كان دائما يتكلم عنه بطريقة غير مقبولة.

وعن غضب مشجعي العين بعد وصفه مدرب فريقهم بالمهرج، قال «الكل يدرك قوة علاقتي مع العيناوية سواء على صعيد الادارة او لاعبي الفريق، وانتقادي للمدرب شايفر لم يكن اطلاقا موجهاً ضد نادي العين الذي اقدره وأحترمه كثيرا وتربطني به علاقات وثيقة».

وتساءل غراب «لماذا تكون ردة الفعل قوية في الشارع الرياضي عندما يصدر هذا الكلام مني شخصياً؟ رغم أنه صدر قبل ذلك في أكثر من مناسبة في العديد من وسائل الاعلام المقروءة والمسموعة والمرئية ولم تكن ردة الفعل بهذا الحجم!».

وقال «كنت ادرك تماما ان انتقاداتي الصريحة للمدرب شايفر، ولطريقة عمله ستكون لها ردود فعل قوية في الساحة الرياضية لكنني مقتنع بآرائي، ومن الطبيعي ان تكون هناك ردة فعل واسعة كلما كانت الاراء واضحة وصريحة».

طباعة