«سعادة» مستحقة في الغربية

 فاز فريق الوحدة على فريق الظفرة 2/1 في اللقاء الذي جمعهما أمس، على ملعب الأخير في ختام مباريات الدور التمهيدي للمجموعة الأولى بكأس رابطة المحترفين، ليحافظ أصحاب السعادة على صدارة ترتيب المجموعة، بعد ان رفع رصيده الى ١٤ نقطة، وتأهل مباشرة للدور قبل النهائي، فيما بقي الظفرة على نقاطه الثلاث.

تقدم الظفرة بالهدف الأول عن طريق ضربة جزاء ارتكبها حارس الوحدة عادل الحوسني مع المهاجم حسين سهيل، سجل منها مهدي رجب زادة أول أهداف المباراة «55»، وبعد مرور خمس دقائق فقط نجح البرازيلي بنغا في ادراك التعادل للوحدة من كرة محسنة هيأها له العراقي علي صلاح بالرأس، قبل ان يضيف الاخير الهدف الوحداوي الثاني «67».

وأنذر حكم المباراة عبدالله ناجي، كريم العواضي وعيسى سانتو من الوحدة وأحمد عبدالله ويعقوب يوسف وتوفيق زرارة من الظفرة.

وأصيب خلال المباراة لاعب الوحدة التونسي كريم العواضي وغادر الملعب وعوضه توفيق عبدالرزاق «23»، بينما شارك المحترف السنغالي متار كولي لأول مرة مع الوحدة، عندما دفع به المدرب هيكسبيرجر مكان ياسر عبدالله.

وحفلت المباراة التي جاءت فوق المتوسط من حيث المستوى بالعديد من الفرص الضائعة على مدار الشوطين، حيث تصدى القائم الأيسر لتسديدة صالح المنهالي الذي كان مصدر ازعاج لدفاع الوحدة في الشوط الاول، وأخرى ليعقوب احمد ارتدت من العارضة، وكذلك حرمت العارضة بنغا من هدف محقق في الشوط الأول، وإجمالاً كان الأداء متكافئاً في شوطه الأول مع أفضلية للوحدة في الثاني، حيث اضاع فرصاً بالجملة عبر توفيق عبدالرزاق وأحمد علي وحسن امين الذي ارسل صاروخاً من مسافة 40 ياردة تصدت لها عارضة مرمى عبدالباسط محمد، ثم كانت آخر الفرص للسنغالي متار كولي الذي اخطأت تسديدته مرمى الظفرة بقليل.
طباعة