المنتخب يتجمع اليوم تأهباً لنمور ماليزيا

المنتخب يلتئم من جديد والسفر السبت. تصوير: أسامة أبو غانم

يتجمع المنتخب الوطني الأول لكرة القدم عصر اليوم بفندق موفنبيك في دبي، لإقامة معسكر تدريبي يستمر حتى موعد سفر الفريق الى ماليزيا صباح السبت، لملاقاة المنتخب الماليزي يوم 21 من يناير الجاري، ضمن الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثالثة ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات القارة التي ستقام في قطر عام 2011.

وسيؤدي الأبيض مرانه يومي الخميس والجمعة على ملعب نادي النصر بحضور 22 لاعبا اختارهم الجهاز الفني بقيادة الفرنسي دومينيك، وهم ماجد ناصر وعبيد الطويلة واسماعيل الحمادي واحمد خليل وعبدالسلام جمعة وعلي خصيف وخالد سبيل ونواف مبارك ووليد عباس ومحمد فايز وفارس جمعة وعبدالله مال الله ومهند العنزي وعلي الوهيبي ومحمد عمر ومحمد ابراهيم واسماعيل مطر وحيدر الو علي وعبدالرحيم جمعة ومحمد الشحي وحمدان الكمالي ومحمد خميس.

ويأمل الجهاز الفني للأبيض في سرعة تجاوز اللاعبين للمرحلة الماضية، وعدم التأثر بطريقة سلبية بالخروج المبكر من «خليجي 19»، وعدم فقد الثقة بعد الخسارة القاسية من السعودية بثلاثة اهداف دون رد.

وخلت القائمة من ثلاثة لاعبين كانوا ضمن قائمة المنتخب الوطني التي شاركت في «خليجي 19» وهم محمد قاسم واحمد دادا وصالح عبيد، بينما انضم الى القائمة مهاجم الأهلي احمد خليل الذي ينوي الجهاز الفني الاعتماد عليه في الفترة المقبلة، نظرا للإمكانيات الفنية والبدنية الكبيرة التي يمتلكها.

وحرص الجهاز الفني على سفر المنتخب مبكرا الى ماليزيا من اجل الاستعداد لهذه المباراة وإقامة معسكر خارجي هناك، والابتعاد عن الضغط العصبي الذي قد يتأثر به اللاعبون بسبب الخروج المبكر من «خليجي 19».

ويأمل دومينيك في اخراج اللاعبين من الحالة المعنوية اثر الخروج المبكر من «خليجي 19». وسيولي الجهاز الفني هذا الموضوع اهتماما كبيرا، حيث سيكثف من اجتماعاته باللاعبين من أجل مطالبتهم بالتركيز في المرحلة المقبلة والسعي لتحقيق الفوز على ماليزيا وأوزباكستان وتصدر المجموعة الثالثة لضمان التأهل مبكرا لنهائيات كأس أسيا.

وتضم المجموعة الثالثة في التصفيات القارية بجوار المنتخب كلا من ماليزيا واوزباكستان، وعقب عودة الأبيض من ماليزيا سيواصل تدريباته اليومية استعدادا للقاء اوزباكستان يوم 28 من شهر يناير الجاري.

وقال إداري المنتخب الوطني فهد علي ان الجهاز الفني يثق بقدرات اللاعبين على تجاوز الخروج من كأس الخليج واستعادة التركيز والعزيمة القوية بسرعة.

وأشار الى ان وجود أكثر من لاعب يمتلك الخبرة الكبيرة في صفوف المنتخب سيمكّن الفريق من استرداد الثقة بسرعة، وقال ان جميع لاعبي الأبيض كانوا على قدر المسؤولية وفي قمة الالتزام اثناء وجودهم في مسقط للمشاركة في كأس الخليج التاسعة عشرة. وأشار الى ان الالتزام والجدية والتركيز الشديد من قبل اللاعبين كان شعار المنتخب اثناء وجوده في مسقط، وقال ان الفريق قدم عروضا قوية في البطولة الخليجية وظهر في مستوى متميز، خصوصا في مباراتي اليمن وقطر وفي النصف الأول من مباراة السعودية.

وأكد ان الجهاز الفني للمنتخب حريص على مناقشة اسباب الخروج من الدور الأول وأيضا اسباب الخسارة المفاجئة من السعودية بثلاثة اهداف دون رد.

طباعة