تاريخ كرة القدم من صناعة كريستيانو رونالدو.. انجاز جديد في كأس العالم 2022

دخل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو التاريخ بعدما أصبح أول لاعب يسجل في خمس نهائيات لكأس العالم، بافتتاحه التسجيل لمنتخب بلاده في مرمى نظيره الغاني الخميس في مونديال قطر 2022، في المباراة التي انتهت بفوز صعب للبرتغال على غانا بنتيجة 3-2 في مباراة قوية وممتعة.

ونجح كريستيانو رونالدو، في إحراز هدف البرتغال الأول والثامن في الهدف الثامن لرونالدو في تاريخ مشاركاته ببطولات كأس العالم من ركلة جزاء انتزعها بنفسه وسددها بنجاح في الشباك الغانية، وبالتأكيد سيساهم هذا الهدف في تخفيف الضغوط عن ابن الـ37 عاماً الذي وجد نفسه عرضة للانتقادات بعد هجومه على فريقه مانشستر يونايتد الإنكليزي ومدربه الهولندي إريك تن هاغ، ما أدى الى فسخ عقده مع النادي بالتراضي قبل ساعات قليلة من المباراة الافتتاحية للبرتغال.

وكان رونالدو افتتح رصيده المونديالي بهدف عام 2006 ثم مثله في 2010 و2014 قبل أن يسجل أربعة في 2018، بينها ثلاثية في مرمى إسبانيا بالمباراة التي انتهت بالتعادل 3-3.

وبذلك تجاوز كريستيانو رونالدو، ابن الـ37 عاماً الأسطورة البرازيلية بيليه الذي سجل في أربع نسخ (1958 و1962 و1966 و1970)، والألمانيان أوفه زيلر الذي سجل في نفس النسخ الذي سجل فيها بيليه، وميروسلاف كلوزه (2002 و2006 و2010 و2014).

كما عزز رونالدو سجله كأفضل هداف دولي بـ118 هدفاً في 192 مباراة، وبات على بعد هدف من معادلة الأسطورة أوزيبيو كأفضل هداف برتغالي في نهائيات كأس العالم، لكن الأخير سجل جميع أهدافه التسعة في نسخة واحدة عام 1966.

 

طباعة