برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بطلة تفوز بـ 7 ميداليات في أولمبياد طوكيو.. "حدث تاريخي"

    حصدت النجمة الأسترالية إيما ماكيون 4 ميداليات ذهبية و3 برونزيات في أولمبياد طوكيو 2020، لتصبح أول سباحة في التاريخ وثاني امرأة تنال 7 ميداليات في نسخة واحدة من الألعاب الأولمبية.

    وتوجت إيما ماكيون، البالغة من العمر 27 عاماً، الميدالية الذهبية في سباق 50 متراً سباحة حرة برقم أولمبي جديد قدره (23.81) ثانية، يوم الأحد الماضي، لتكمل ثنائية السرعة في طوكيو بعد الفوز بسباق 100 متر أيضاً.

    وعادت ماكيون إلى حوض السباحة بعد نصف ساعة لتنال ذهبية أخرى، لكن هذه المرة ضمن الفريق الأسترالي في سباق التتابع أربعة في 100 متر متنوع للسيدات.

    وحطمت ماكيون الرقم الأولمبي في تصفيات سباق 50 مترا بزمن قدره 24.02 ثانية، وكررت الأمر في الدور قبل النهائي مسجلة 24.00 ثانية، قبل أن تواصل التألق وتسجل رقما جديدا في النهائي يوم الأحد الماضي.

    وقالت ماكيون: "لا يزال لدي شعور بأني أحلم. لم أكن أتوقع أبدا أني سأفوز بذهبيتين في فترة واحدة... أنا فخورة جدا بنفسي".

    وأضافت وسط دعم هائل من الفريق الأسترالي في المدرجات: "لقد نشأت على مشاهدة السباحة والرياضيين الرائعين يفعلون أشياء مذهلة في أستراليا. وأنا أريد أن أفعل شيئا مشابها".

    وتابعت ماكيون التي شارك والدها وشقيقها في منافسات السباحة في الأولمبياد: "هذا أيضا يشبه الحلم".

    واختتمت السباحة الأسترالية: "بالنشأة في هذه الرياضة، يكون من الرائع جدا أن أكون جزءا منها. إذا عمل المرء بجدية واستمتع بما يفعله، وحاول تحقيق أحلامه، فيمكن أن يحدث أي شيء".

    كما فازت ماكيون بذهبية سباق التتابع (100X4) متر سباحة حرة للسيدات، إضافة إلى برونزية سباق التتابع (100X4) متر سباحة متنوعة للفرق، وبرونزية سباق التتابع (200X4) متر سباحة حرة، وبرونزية سباق 100 متر فراشة لفردي السيدات.

     

    طباعة