العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مدرب السويد: البطاقة الحمراء حسمت مباراة أوكرانيا

    أبدى يان أندرسون المدير الفني للمنتخب السويدي لكرة القدم خيبة أمله إزاء هزيمة الفريق أمام نظيره الأوكراني 1-2، أمس الثلاثاء، في دور الـ16 بكأس الأمم الأوروبية (يورو 2020)، ملقيا باللوم على حالة الطرد التي شهدها الشوط الأول من الوقت الإضافي.
    وافتتح أوليكساندر زينشينكو التسجيل لأوكرانيا في الدقيقة 27 ثم أدرك إيميل فورسبيرج التعادل للسويد في الدقيقة 43، وظل التعادل قائما حتى نهاية الوقت الأصلي.
    وشهد الوقت الإضافي طرد ماركوس دانيالسون من صفوف المنتخب السويدي في الدقيقة 99 ثم حسم المنتخب الأوكراني المباراة وبطاقة التأهل بهدف سجله أرتيم دوفبيك في الثواني الأخيرة من الشوط الثاني من الوقت الإضافي.
    وقال أندرسون عقب المباراة إنه كان يشعر بأن فريقه "سيسجل في النهاية، لكن لسوء الحظ لم يحدث هذا. والبطاقة الحمراء حسمت المباراة.. إنها هزيمة مؤلمة".
    من جهته، قال فورسبيرج: "أعتقد أننا كنا الفريق الأفضل، لكننا تلقينا هدفا غير ضروري ثم تصدى القائم والعارضة لكرتين من جانبنا. كنا نستحق الأفضل، لكن هذا لم يحدث."
    وأضاف في تعليقه على حالة الطرد :"بالطبع هو أمر صعب أن تلعب في الوقت الإضافي في ظل نقص عددي. كافحنا كفريق وتعهدنا بعدم الاستسلام. لكن في المحاولة الأخيرة، سجلوا من كرة عالية ورأسية. إنه أمر صعب للغاية".

    طباعة