تحديد المواعيد النهائية لكأس أمم إفريقيا بالكاميرون.. والقرعة في 25 يونيو

حدد الاتحاد الإفريقي لكرة القدم المواعيد لنهائيات كأس أمم إفريقيا مطلع العام المقبل في الكاميرون حيث ستقام بين 9 يناير و6 فبراير 2022، وفق ما أكد مسؤول في الاتحاد القاري للعبة (كاف) اليوم. وعقدت اللجنة التنفيذية للاتحاد اجتماعًا عبر الاتصال بالفيديو برئاسة الرئيس المنتخب مؤخرًا الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي حيث حددت أيضًا 25 يونيو المقبل موعدًا لسحب القرعة، على أن تقسم المنتخبات الـ24 الى ست مجموعات.

وارتفع عدد المنتخبات المتأهلة الى 23 هي الكاميرون المضيفة، مالي، غينيا، بوركينا فاسو، مالاوي، غانا، السودان، الغابون، غامبيا، المغرب، موريتانيا، الرأس الاخضر، مصر، جزر القمر، الجزائر، زيمبابوي، السنغال، غينيا بيساو، تونس، غينيا الاستوائية، ساحل العاج، إثيوبيا ونيجيريا. وتأجلت المباراة الحاسمة بين سيراليون (4 نقاط) وضيفتها بنين (7 نقاط) في المجموعة الثانية عشرة والتي كانت مقررة في العاصمة فريتاون، بسبب إصابة عدد من لاعبي الضيوف بفيروس كورونا بحسب ما أعلن الاتحاد السيراليوني.

وحدد "كاف" في البيان أن المباراة تأجلت الى النافذة الدولية المقبلة بين 31 مايو و15 يونيو، فيما تقدم الاتحاد السيراليوني باستئناف ضد هذا القرار، حيث اعتبر أن الاستئناف يستند إلى "فشل (بنين) في التبليغ بشأن مباراة أو رفض اللعب". ويشرف المنتخب أو النادي المضيف على فحوصات الكشف عن كوفيد-19 في المسابقات الإفريقية، وكانت هناك مزاعم عدة بشأن نتائج ايجابية كاذبة حرمت الضيوف من نجومهم. وأقر الاتحاد خلال اجتماعه أن تكليف المضيف بالقيام بالاختبارات تسبّب بمعضلة، وهو يخطط بمساعدة منظمة الصحة العالمية لتكليف طاقم طبي مستقل للقيام بذلك.

وفوجئ المنتخب البنيني بطلب نظيره المضيف تأجيل المباراة بداعي وجود ست حالات إيجابية بالفيروس في صفوفه. كما تم إغلاق أبواب الملعب أمام بنين فانتظر اللاعبون في الحافلة. وأبلغ الاتحاد البنيني نظيره الافريقي ان جميع المسحات التي أجريت للاعبين قبل توجههم الى فريتاون كانت سلبية.

وكان الاتحاد الافريقي "كاف" رفض تأجيل المباراة طالبا تأخيرها لمدة ثلاث ساعات، قبل ان يقرر إرجاءها بسبب منع منتخب بنين دخول الملعب خوفاً من نقل العدوى الى لاعبي المنتخب المضيف.

طباعة