الزمالك مهدد غداً بعقوبة قاسية دولياً ومحلياً من "فيفا"

بات نادي الزمالك مهدد بعقوبة قاسية من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، نتيجة التأخر في سداد مستحقات اللاعب الغاني بنيامين أشيمبونغ، والذي حمل قميص الفريق في وقت سابق. وذكر موقع "بي بي سي" أن القضية الآن في يد الاتحاد الدولي، وأنه من المتوقع أن تصدر عقوبة حرمان من التعاقدات بالنسبة للنادي من قبل لجنة الانضباط في "فيفا" غداً، إلى جانب عقوبات أخرى على غرار خصم نقاط من رصيده في الدوري المصري المحلي.

ومن شأن العقوبة المتوقعة أن تربط خطط الزمالك، إذ ستحرمه من تسجيل الصفقات، إلى جانب إجباره على دفع المستحقات، الامر الذي يزيد من الضغط على خزينة النادي في الفترة المقبل.

وكان اللاعب الغاني قد اتهم إدارة الزمالك بالتحايل عليه في 1.1 مليون دولار لم يتم دفعها له، وأنه حتى بعد حصوله على حكم من محكمة التحكيم الرياضي الدولي (كاس)، رفض الزمالك الالتزام بالحكم، ولم يدفع له أي دولار.

وقال أشيمبونغ: لا يجب أن تتم معاملتي كما لو أنني حيوان، أنا بشر، ولدي عائلة لأعيلها". وكان أشيمبونغ (30 سنة) قد تعاقد مع الزمالك في 2017، لكن تم إنهاء عقده في أقل من سنة، وتبين أنه تعرض للاحتيال في دفع مستحقاته، حيث لم يحصل على 1.1 مليون دولار، وهو ما حكمت به محكمة "كاس" في ديسمبر الماضي. وكان الزمالك قد اعترض على الحكم بدعوى أنه مدين للاعب بمبلغ 250 ألف دولار فقط، لكن "فيفا" بحسب تقرير "بي بي سي" يتجه إلى معاقبة النادي وإلزامه بحكم "كاس".

طباعة