الاتحاد الإنجليزي يعاقب نجم توتنهام بالإيقاف 4 مباريات بعد "الاشتباك مع مشجع"

أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إيقاف لاعب توتنهام هوتسبر إريك داير أربع مباريات بعد صعوده الى المدرجات والتجادل مع مشجع على هامش مباراة في مسابقة كأس الاتحاد في مارس الماضي.

وتأتي العقوبة على خلفية "سوء التصرف" بسبب مشادة في المدرجات بين داير وأحد المشجعين في ختام مباراة فريقه ضد نوريتش في الدور الخامس من كأس الاتحاد في الرابع من مارس، والتي انتهت بخسارة توتنهام بركلات الترجيح (3-2) بعد التعادل (1-1).

وبحسب التقارير، رأى داير ان شقيقه يتعرض لمضايقات في المدرجات، وسارع للدفاع عنه. ولم تشهد المشادة اي احتكاك جسدي، وفتحت الشرطة تحقيقا فيها دون ان تعاقب أيا من أطرافها.

لكن الاتحاد الإنجليزي أوضح في بيان ان داير "أوقف لأربع مباريات بمفعول فوري، وفرضت عليه غرامة 40 ألف جنيه استرليني (50 ألف دولار)، وتم تحذيره بشأن تصرفاته المستقبلية بسبب خرقه قواعد الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم".

وأفاد الاتحاد ان اللاعب "أقر بأن تصرفاته في ختام المباراة ضد نوريتش سيتي في الرابع من مارس 2020 كانت غير ملائمة، لكنه نفى ان تكون قد مثّلت أي تهديد. الا ان لجنة مستقلة خلصت الى ان تصرفاته كانت تمثل تهديدا". وبذلك، سيحرم داير (26 عاما) المشاركة في أربع من المباريات الخمس المتبقية لفريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز لهذا الموسم.
وكان مدرب توتنهام البرتغالي جوزيه مورينيو قد دافع عن تصرف داير، مستبعدا ان تتم معاقبته. وأصبح داير خيارا أساسيا لمورينيو في أحد مركزي قطب الدفاع منذ استئناف الموسم الشهر الماضي بعد تعليق المنافسات لأكثر من ثلاثة أشهر بسبب فيروس كورونا المستجد.

طباعة