مدرب أرسنال يبدأ في التعافي

    أكد نادي أرسنال الإنجليزي لكرة القدم، أول من أمس، أن معنويات مدربه الإسباني ميكل أرتيتا جيدة، وبات في حال «أفضل بكثير»، معاوداً العمل من منزله، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

    وأعلن النادي اللندني، الأسبوع الماضي، إصابة أرتيتا (37 عاماً) بفيروس «كوفيد-19»، في خطوة تطلبت وضع كامل أفراد الفريق في الحجر الصحي لفترة أسبوعين.

    وفي ظل إصابة أرتيتا، وبعده لاعب تشلسي كالوم هادسون-أودوي، اتخذت رابطتا الدوري الممتاز «برميرليغ» ودوري كرة القدم الإنجليزية («اي أف أل» المعنية بالدرجات الثلاث الأخرى، قراراً بتعليق المنافسات حتى مطلع أبريل، وهي فترة تم تمديدها إلى ختام الشهر.

    طباعة