بالصورة.. إطلاق نار في مباراة كرة قدم بالسودان لإنقاذ الحكم

اضطرت قوة من الشرطة السودانية لاستخدام الرصاص الحي على الجماهير من أجل انقاذ حكم المباراة بعد أن هجمت عليه الجماهير خلال مباراة رسمية في دوري الدرجة الثالثة بمدينة مدني عاصمة ولاية الجزيرة جنوبي العاصمة الخرطوم وذلك احتجاجاً على قراراته خلال ادارته للقاء الوطن والتضامن.

وذكر موقع "كورة سودانية" اليوم الأربعاء أن قوة الشرطة لم تجد سبيلاً سوى إطلاق الاعيرة النارية الحية في الهواء من أجل تفريغ الجماهير الغاضبة اثناء اعتدائها على حكم المباراة، ناصر بضربه وقذفه بالحجارة ما تسبب في إصابته في قدمه.

وحاولت مجموعة أخرى من الجماهير إنقاذ الحكم لكنها فشلت قبل أن تتدخل الشرطة في الوقت المناسب مستخدمة الأسلحة النارية وهو ما مكن الحكم من النجاة من الجماهير الغاضبة.

وتأتي الواقعة بعد أقل من 5 أشهر على حادثة مشابهة حينما اضطر الحكم عثمان آدم الذي ادار مباراة مريخ العيلفون وبدر أم ضوبان في كأس السودان للهروب من الملعب بالركض السريع بعد أن بدأت جماهير المريخ الاعتداء عليه.

واستمرت مطاردة الحكم حتى خارج الملعب ليواصل الحكم الركض إلى أن وصل إلى منزله دون أن يصاب بأي أذى

طباعة