ديل بوترو يضرب موعداً مع ديوكوفيتش في نهائي «تنس أميركا» - الإمارات اليوم

الإصابة تفرض على نادال الوداع من نصف النهائي

ديل بوترو يضرب موعداً مع ديوكوفيتش في نهائي «تنس أميركا»

ديل بوترو يتعاطف مع نادال بعد انسحاب النجم الإسباني للإصابة. أ.ف.ب

أدت الإصابة في الركبة التي تعرض لها حامل اللقب والمصنف أولاً الإسباني رافايل نادال، إلى بلوغ منافسه الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو نهائي بطولة الولايات المتحدة المفتوحة في كرة المضرب، ليلاقي الصربي نوفاك ديوكوفيتش اليوم في أول نهائي بطولة «غراند سلام» يجمعهما.

وفي الدور نصف النهائي لآخر البطولات الكبرى لهذا الموسم، انسحب نادال، أمس، ضد منافسه المصنف ثالثاً بعدما كان متأخراً بمجموعتين دون مقابل، ما سمح للأخير المتوج في فلاشينغ ميدوز عام 2009 ببلوغ النهائي.

في المقابل بلغ ديوكوفيتش المصنف سادساً، وبطل فلاشينغ ميدوز مرتين (2011 و2015)، نهائي البطولة للمرة الثامنة، بفوزه على الياباني كي نيشيكوري المصنف 21 بثلاث مجموعات نظيفة.

وواصل الصربي المصنف أولاً سابقاً بذلك مسيرة العودة التدريجية الناجحة من غيابه لأشهر عن الملاعب بسبب إصابة وجراحة طفيفة في المرفق.

وستكون هذه المواجهة الرقم 19 بين الأرجنتيني الذي يبلغ نهائي بطولة كبرى للمرة الثانية، والصربي الباحث عن لقبه الرابع عشر في بطولات الغراند سلام، والثاني توالياً بعد تتويجه بويمبلدون الإنجليزية في يوليو. ويميل سجل المواجهات المباشرة بشكل كبير لمصلحة الصربي (31 عاماً) في مواجهة الأرجنتيني (29 عاماً)، مع 14 فوزاً في 18 مباراة.

وبعد مسيرة في نيويورك بدا فيها من أبرز المرشحين للاحتفاظ باللقب ورفع كأس فلاشينغ ميدوز للمرة الرابعة في مسيرته، انحنى نادال (32 عاماً) في المحطة ما قبل الأخيرة، بعدما حالت الآلام وإصابة في ركبته اليمنى دون إكماله المباراة ضد دل بوترو الذي كان متقدماً 7-6 (7-3) و6-2.

وهو الفوز السادس لدل بوترو على نادال في 17 مباراة، والأول هذه السنة بعد خسارتين في ربع نهائي ويمبلدون ونصف نهائي رولان غاروس.

- الصربي ديوكوفيتش يخوض النهائي الـ8 في بطولة أميركا.

طباعة