سيرينا وليامس تشكو التمييز

جدّدت لاعبة كرة المضرب الأميركية سيرينا وليامس، أول من أمس، انتقاداتها السلطات المسؤولة عن مكافحة المنشطات، زاعمة أنها ضحية «للتمييز»، باعتقادها أنها تخضع دائماً لفحوص أكثر من اللاعبات الأخريات.

وكتبت المصنفة أولى عالمياً سابقاً في تغريدة على «تويتر»: هذا هو الوقت للخضوع لفحص عشوائي للكشف عن المنشطات والكشف فقط عن سيرينا. بين جميع اللاعبات، ثبت أنه أنا الأكثر خضوعاً لفحص المنشطات. مجددة خطابها خلال بطولة ويمبلدون عندما اعتبرت أنها مصدومة من المعاملة التي خصصت لها في مجال مكافحة المنشطات.

وأضافت سيرينا (36 عاماً)، التي خسرت أخيراً لقب بطولة ويمبلدون، ثالث البطولات الأربع الكبرى: تمييز؟ أعتقد ذلك. على الأقل، سأبقي هذه الرياضة نظيفة. لنبقى إيجابيين.