مشاهد خليجية

يستعد مشجعو المنتخب الكويتي لمباراة منتخب بلادهم المقبلة في نصف النهائي غداً الأربعاء، ضد الأخضر السعودي، ويتطلع جمهور الأزرق إلى إحياء ذكريات صولات وجولات المنتخب الكويتي في الملاعب الخليجية، خصوصاً أن الأزرق له أفضلية تاريخية على السعودية في كأس الخليج. ويظهر في الصورة مجموعة من المشجعين الكويتيين، ويؤازرهم المشجع المصري المعروف علي السباعي. أ.ف.ب


فجر الفوز الذي حققه الأخضر السعودي على المنتخب الإماراتي فرحة كبيرة لدى الجهازين الفني والإداري لمنتخب السعودية، إلى درجة أن رئيس الاتحاد السعودي سلطان بن فهد نزل بنفسه لتحية مدرب الفريق ناصر الجوهر، ويجدد الثقة فيه بعد أن كادت تفقد بعد الأداء الباهت أمام قطر في المباراة الأولى للسعودية.



عبر لاعبو المنتخب القطـري عن فرحتهم بالفـوز على اليمن وبلوغ نصـف النهائي بطريقة هيستيرية، رغـم أن الانتصار جـاء بشق الأنفس وفي آخر الوقت الضائع من المباراة، وكذلك تحقـق أمام منتخب يمني هو الأضعـف في خليجي 19، حيـث تلقـت شباكـه تسعة أهـداف في مباراتين أمام الإمـارات والسعوديـة.

ماتشالا المدرب الخبير بالكرة الخليجية عاد بخفي حنين إلى المنامة، بعد أن فشل في ترجمة الآمال العريضة التي كانت معلقة عليه لقيادة البحرين لإنجاز خليجي كبير، فبعد البداية القوية أمام العراق توالت النكسات على البحرين بهزيمة قاسية من الكويت، ثم ضربة قاسية من عمان، لكن البحيرن رفضت التفريط في المدرب التشيكي القدير، وتمسكت به من أجل مستقبل أفضل للفريق الأحمر. تصوير: أسامة أبو غانم



مشجع إماراتي لم يصدق ما رأته عيناه خلال مباراة المنتخب والسعودية، والتي انتهت لمصلحة الأخضر بثلاثية نظيفة، فبعد أن زحف مشجعو الأبيض إلى مسقط، وهم يمنون النفس بفوز إماراتي على غرار خليجي 18 تفاجأوا بأداء باهت ،وضعيف أمام السعودية، جعلهم يغادرون البطولة من دورها الأول. أ.ف.ب



لاعب المنتخب العُماني فوزي بشير مطالب من قبل الجماهير العُمانية بأداء أقوى في مباراة نصف النهائي أمام قطر، فبعد ثلاث مباريات في الدور الأول ظهر مستوى فوزي متذبذباً، وتخشى جماهير مستضيف البطولة من أن تحصل انتكاسة ما أمام العنابي وحينها لن يكون هناك مجال للتعويض، كما هو الحال في الدور الأول بعد التعادل أمام الكويت. رويترز

طباعة