خبيصة الطحين «سد الحنك»

في شهر رمضان، تحتار الأمهات في اختيار أكلات رمضانية لتقديمها على وجبة الإفطار. رمضان هذا العام لابد أنه استثنائي، وربما لن تحتاج فيه ربة المنزل إلى إعداد كميات كبيرة من المقادير، خصوصاً مع تعذر التجمعات العائلية المعتادة. الشيف السعودية، منى قبوري، تشارك قرّاء «الإمارات اليوم» بوصفات وأفكار تستمدها من أرجاء العالم، مع لمسات تمنحها خصوصية شرقية وعربية.

منى قبوري استطاعت، خلال السنوات الماضية، فرض حضورها كواحدة من أبرز المدوّنات الخليجيات في مجال الطبخ، وها هي اليوم تتشارك معنا وصفاتها.


نوع من الحلاوة الشعبيّة المشهورة في بلدان عدة بالوطن العربيّ، تُعرف في مصر بـ«سدّ الحنك»، وجاءت تسميتها بهذا الاسم لأنها دسمة جداً، فتُشعر آكلها بالشبع، وفي الخليج العربيّ تعرف بالخبيصة، وفي العراق بحلاوة الطحين، التي تشبه إلى حدٍّ كبير حلاوة جكليتيه. تمنح حلاوة الطحين كميات كبيرة من السعرات الحرارية بفضل مكوّناتها الغنيّة بالنشويات والسكريّات، فهي تعد أكلة شتويّة بامتياز، كما أنّها مناسبة كتحلية في ليالي شهر رمضان الفضيل، لأنها تعوّض ما فقده الصائم من الطاقة طوال يوم الصيام.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة