حلّي صيامِك

كعكة المافن بالتمر

صورة

مذاقات شهية، وأطباق متنوّعة تجوب مطابخ العالم، لتقدم لنا باقة مختارة من أصناف التحلية الرمضانية المتنوّعة، بوصفات مبتكرة وقوالب عصرية ترضي جميع الأذواق، يعدها

لـ«الإمارات اليوم»، الشيف الإماراتي مصبح الكعبي، من فندق «جميرا زعبيل سراي» في دبي، بلمسات استثنائية، وخطوات بسيطة، ليمزج بها مجموعة واسعة من النكهات التقليدية والمكونات المتنوّعة في قوالب عصرية متفرّدة وخيارات مميزة تناسب «حِلو رمضان».


تعتبر كعكة المافن إحدى أشهر الحلويات الإنجليزية التقليدية التي يكثر تحضيرها في جميع المطابخ العالمية، إذ تعدّ من أكثر أنواع التحلية الخفيفة التي تقدم في الغالب مع الشاي على وجبة الفطور أو وجبة العشاء، أما أنواع المافن التي يمكن تحضيرها، فتتعدد وتتنوع حسب الرغبة، إذ يمكن تحضيرها بالشوكولاتة، الفواكه المجففة، اللوز، التمر، أو المكسرات المختلفة. ويعتبر الحليب بعض أبرز أساسيات تحضير كعكة المافن، إلى جانب البيض والسكر والزيت والزبدة وغيرها من المكونات الأخرى.

في هذه الوصفة، أراد الشيف مصبح الكعبي تغيير مكونات طبق كعكة المافن لجعل مذاقها عربياً أصيلاً وقريباً من خيارات ومكونات المطبخ العربي والخليجي تحديداً، والذي عامة ما يعرف بأهمية التمر وقيمته لدى أهل الخليج. في الوقت الذي يلفت الشيف مصبح إلى إمكانية تحضيرها كذلك باستخدام المربى، أو الزبيب، أو اللوز. في المقابل، ينصح دوماً بهذه الوصفة السهلة خلال شهر رمضان الكريم لتقديمها بعد الإفطار أو في السحور لاحتوائها على الفيتامينات والمعادن المهمة لصحة الصائم.

للإطلاع على الوصفة، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة