حلي صيامك

كنافة بالآيس كريم

صورة

مذاقات شهية وأطباق متنوّعة تجوب مطابخ العالم، لتقدم لنا باقة مختارة من أصناف التحلية الرمضانية المتنوّعة، بوصفات مبتكرة وقوالب عصرية ترضي جميع الأذواق، يعدها لـ«الإمارات اليوم»، الشيف الإماراتي مصبح الكعبي، من فندق «جميرا زعبيل سراي» في دبي، بلمسات استثنائية، وخطوات بسيطة، ليمزج بها مجموعة واسعة من النكهات التقليدية والمكونات المتنوّعة في قوالب عصرية متفرّدة، وخيارات مميزة تناسب «حِلو رمضان».


يعد طبق الكنافة من أشهر أطباق التحلية التقليدية المنتشرة بشكل واسع في البلاد العربية، وفي تركيا والقوقاز واليونان أيضاً، وتُعرف باسم «الكنافة النابلسية» نسبةً إلى مدينة نابلس في فلسطين. وليس غريباً أن يدخل طبق الكنافة النابلسية موسوعة «غينيس» من الباب الكبير في عام 2009، بعدما حضَّر أهالي نابلس أكبر طبق كنافة بلغ وزنه 350 كيلوغراماً.

في شهر رمضان، يكثر تحضير الكنافة، لشعبيتها ومذاقها الرائع الذي يزداد الإقبال عليه في شهر الصيام، إضافة إلى إيمان الكثيرين بقيمة هذه التحلية بعد الصيام، وما تمده من طاقة وسعرات حرارية كافية لمواصلة تحمل أعباء اليوم.

تتعدد أنواع الكنافة، فهناك الكنافة الخشنة، والكنافة الناعمة وحتى المبرومة، كما تتعدد الإضافات على طبق الكنافة، فمنا من يحضرها بالقشطة ومن يفضلها بالفستق أو الآيس كريم، أو غيرها من المكونات، لكن يجتمع الكل في النهاية على حب هذه التحلية اللذيذة، وسهولة تحضيرها الذي لا يستغرق إلا ما بين 15 و20 دقيقة. في الوقت الذي لا تستلزم مدة طهيها إلا نحو 35 دقيقة.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة